تحدٍّ خاص بين الأستاذ والتلميذ في ديربي الرياض

نشر في: آخر تحديث:

يضيف وجود البرتغالي هيلدر، مدرب نادي النصر، تحديا خاصا بينه وبين مواطنه مدرب الهلال جيسوس عندما يلتقي الفريقان يوم السبت ضمن مباريات الأسبوع الـ 12 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

وعمل الثنائي معا في بنفيكا البرتغالي، عندما كان جيسوس يتولى القيادة الفنية للنادي المنتمي إلى لشبونة، في الوقت الذي أشرف فيه هيلدر على الفريق الرديف.

ويمتلك جيسوس خبرة واسعة، عندما يلاقي تلميذه هيلدر، حيث درب جيسوس 12 ناديا في البرتغال، أبرزها سبورتنغ وفيكتوريا وغيماريش، وبنفيكا الذي قاده في ستة مواسم، حقق خلالها ثلاثة ألقاب دوري وسبعة كؤوس، كما نجح في الوصول إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا موسم 2012-13، كما صنع عددا من النجوم أمثال أنخيل دي ماريا وراميريس وكوينتراو.

أما هيلدر فهو معروف بتقديم أبرز مواهب كرة القدم في العالم حالياً، وأبرزهم برناردو سيلفا نجم مانشستر سيتي ونيلسون سيميدو ظهير برشلونة الإسباني الحالي.

وبدأ مدرب النصر مشواره كمدرب مع نادي اشتورل قبل أن ينتقل إلى فريق الشباب بنادي بنفيكا في 2013، وبعدها ترك البرتغال واتجه إلى الرياض حيث تولى قيادة فريق فئة الشباب في نادي النصر.

وتولى هيلدر المسؤولية خلفا للأوروغوياني كارينيو ، وقاد النصر في 4 مباريات، من ضمنها 3 مواجهات في الدوري، حيث فاز على الاتفاق والشباب وخسر أمام الوحدة، وخرج من كأس زايد للأندية الأبطال على يد مولودية الجزائر.

وحصد الهلال مع جيسوس 9 انتصارات في الدوري وتعادل في مواجهة واحدة، ولم يتعرض لأي هزيمة وتأهل أيضا إلى ربع نهائي كأس زايد للأندية الأبطال.