"ميدو" الوحدة.. جاور إبراهيموفيتش وتصادم مع شحاتة

نشر في: آخر تحديث:

بدأت مسيرة أحمد حسام الشهير بميدو في ناشئي نادي الزمالك ليتم تصعيده في سن الـ16 إلى الفريق الأول في موسم 1999 – 2000، وشارك معه في 4 مباريات دورية آنذاك.

وبعدها استهل ميدو رحلة الاحتراف الخارجي مع جينت البلجيكي لموسم واحد اختير فيهه كأفضل لاعب جديد بعد أن سجل 11 هدفا في 21 مباراة، تلا ذلك الانتقال إلى أياكس الهولندي مسجلا له 21 هدفا في 40 مباراة وكان يزامله لاعب شاب اسمه زلاتان إبراهيموفيتش، ولكن توتر العلاقة مع المدرب كومان جعله ينتقل من هولندا إلى إسبانيا معارا لـ6 أشهر مع سلتا فيغو في 2003، لعب خلالها 8 مباريات وسجل 4 أهداف.

وكان مارسيليا الفرنسي هو المحطة التالية لميدو، بعدما انتقل مقابل 12 مليون يورو جعلته أغلى لاعب مصري آنذاك، وسجل خلالها 7 أهداف في 22 مباراة. وارتدى ميدو قميص روما الإيطالي في 2004 وزامل النجم الكبير فرانشيسكو توتي لكنه لم يسجل أي هدف في 8 مباريات، لتتم إعارته إلى توتنهام الإنجليزي في يناير 2005 ويعيد اكتشاف نفسه وتتحول الإعارة إلى انتقال دائم.

وفي صيف 2007 بات ميدو لاعبا في ميدلزبره مقابل 6 ملايين جنيه استرليني، وسجل لهم 6 أهداف، وأعير إلى ويغان في 2009 ثم العودة إلى الزمالك في 2009 قبل أن يرتحل مجددا إلى إنجلترا في صفوف ويست هام في فبراير 2010، ولم يسجل أي هدف وانتقل مجددا بالإعارة إلى أياكس في صيف 2010. وبعد عودة قصيرة إلى الزمالك وعقد لأشهر معدودة مع بارنسلي الإنجليزي ثم الاعتزال نهائيا في يونيو 2013.

وسجل ميدو دوليا 20 هدفا في 51 مباراة، وكان جزءا من تشكيلة بطل أفريقيا 2006 التي تجادل فيها مع المدرب حسن شحاتة أمام متابعي مباراة مصر والسنغال. وبدأ مسيرته التدريبية مع الزمالك في يناير 2014، وبعد الفوز بكأس مصر في سن الـ31، بات أصغر مدرب يحرز ببطولة رسمية كبيرة في الكرة المصرية، ولكن تمت إقالته في يونيو 2014. ثم عاد مجددا إلى الإدارة الفنية للزمالك في يناير 2016 وغادره إثر الهزيمة أمام الغريم التقليدي الأهلي. وعاد ليقود الإسماعيلي بين يوليو وديسمبر 2015 في 9 مباريات.

وعمل مستشارا فنيا لنادي ليرس البلجيكي ووادي دجلة المصري ثم تولى تدريب وادي دجلة بين نوفمبر 2016 وديسمبر 2017، وبات ميدو مدربا لنادي الوحدة السعودي في ديسمبر الماضي ويقوده في 6 مباريات حتى الآن بمختلف المسابقات.