كانيدا.. قاد الاتحاد لآخر فوز واتجه لمساعدة غوارديولا

نشر في: آخر تحديث:

يعتبر الإسباني راؤول كانيدا آخر مدرب قاد اتحاد جدة للفوز على النصر في منافسات الدوري، بعد الانتصار الذي حققه بهدف نظيف في 23 أغسطس 2012.

وفشلت سبعة أسماء أشرفت على تدريب اتحاد جدة في قيادته للفوز على النصر بالدوري، وذلك في آخر 12 مباراة، بدأت منذ موسم 2013-2014، وشهدت 10 انتصارات للنصر مقابل تعادلين.

وأنهى الاتحاد تعاقده مع كانيدا "50 عاما" في 23 فبراير 2013 بعدما كان قد تعاقد معه قبل عام كامل، لينتقل المدرب الإسباني إلى الرياض لقيادة النصر في 2 مايو 2014.

وتقابل كانيدا مع فريقه السابق الاتحاد في ثلاث مباريات، نجح في تحقيق الفوز فيها، الأولى ضمن منافسات الدوري في 5 أكتوبر 2014، فاز النصر على الاتحاد 2-1، قبل أن تتم إقالته من تدريب النصر في 2 نوفمبر 2014.

وعاد كانيدا مجددا إلى قيادة النصر في 19 فبراير 2016، وأخرج الاتحاد من نصف نهائي كأس الملك بثلاثة أهداف لهدف في 20 أبريل 2016، وبعدها فاز النصر تحت قيادته بخمسة أهداف نظيفة على الاتحاد في 13 مايو ضمن منافسات الدوري.

وانضم المدرب الإسباني إلى الجهاز التدريبي لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي في أكتوبر 2017، بعد انتهاء مشواره مع النصر، حيث ضمه مواطنه بيب غوارديولا إلى جهازه الفني كمحلل أداء وكشاف للنادي.

ويثق غوارديولا في كانيدا الذي عمل معه أيضا في نادي دورادوس المكسيكي عام 2006 بجانب برشلونة الإسباني، كما يعد أحد أقرب أصدقاء بيب.

ويرى مدرب مانشستر سيتي أن كانيدا يمتلك عقل كرة قدم مميز وتعلم منه الكثير، وذكر ذلك في كتابه "طريقة أخرى للفوز".

ووقع كانيدا عقدا مع أم صلال القطري في 3 يناير الماضي يمتد إلى 30 يونيو 2020، علما بأن خاض تجربتين سابقتين مع ريال سوسيداد وألميرا في إسبانيا.