عاجل

البث المباشر

المولد يخشى مصير 5 اتحاديين سقطوا بـ"المنشطات"

المصدر: العربية.نت

أوقفت اللجنة السعودية للرقابة على المنشطات عدة لاعبين اتحاديين منذ مطلع الألفية، إذ وصل عددهم إلى 5 بدءا من عام 2004 وصولا إلى العام الحالي.

وأعلن اتحاد جدة يوم الخميس، أنه تسلم خطابا من اللجنة السعودية للرقابة على المنشطات يفيد بوجود مادة محظورة في عينة نجمه فهد المولد عقب مباراة الفريق أمام النصر في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

ويعد حارس المرمى هادي الدوسري، الذي ذاد عن مرمى الاتحاد في عام 2003 أول من أوقفته لجنة الانضباط في الألفية الجديدة عندما صدر بحقه قرار في عام 2004. وبعده بتسعة أعوام تم إيقاف حارس المرمى الآخر فواز الخيبري للسبب نفسه، لمدة عامين بعد فتح العينة التي أخذت منه عقب مباراة الفريق أمام الفتح.

فواز الخيبري
جوبسون

وبعدها بعام، صدر قرار بإيقاف البرازيلي جوبسون بسبب المنشطات قبل أن يتم مضاعفتها إلى 8 أعوام، أي ضعف المدة، لامتناعه عن إجراء فحص لكشف عن المنشطات أثناء حضور اللجنة للنادي، كما لم يحضر جلسة لسماع أقواله في مكتب رعاية الشباب آنذاك، في جدة. وفي العام نفسه، أوقف أسامة المولد بسبب المنشطات، قبل أن تحيل قضيته إلى اللجنة التأديبية لاتخاذ القرار النهائي في قضيته، ليتم الإعلان عن إيقافه عاما كاملا.

أسامة المولد

وفي فبراير من عام 2016، صدر قرار بإيقاف محمد نور لـ4 أعوام عن لعب أو ممارسة أي نشاط رياضي أو إداري أو فني في أي منشأة رياضية، بعد أن ثبت أن العينة التي تم فتحها بحضوره في المختبر السويسري جاءت إيجابية ومطابقة في نتيجتها لذات النتيجة التي سبق أن أثبتت تعاطيه لمادة الأمفيتامين المحظورة.

محمد نور

ويعد فهد المولد سادس اتحادي تعلن لجنة الرقابة على المنشطات وجود مواد محظورة في عينته، منذ الألفية الجديدة، بعدما أصدر النادي بيانا يفيد بتلقيه خطابا من لجنة الرقابة على المنشطات يوم الخميس، ولم يتم تحديد جلسة استماع لإثبات براءة اللاعب حتى الآن.

وعلى مستوى الإيقافات في البطولات العالمية، فقد سبق وأن أوقف الأرجنتيني مارادونا في عام 1991 مع نابولي لمدة 15 شهرا، وخلال كأس العالم 1994، لمدة 18 شهرا بسبب تناول المنشطات.

لقطة مارادونا الشهيرة عندما كان ذاهبا للفحص بعد المباراة

وفي الدوري الإنجليزي، لم يذهب ريو فرديناند، نجم مانشستر يونايتد في 2003، لجلسة كشف عن المنشطات، ليصدر بحقه قرار بالإيقاف لـ8 أشهر، فيما تم منع الروماني أدريان موتو من مزاولة كرة القدم 7 أشهر بعد وجود عينة "كوكايين" في جسده، عندما كان لاعبا لتشيلسي.

إعلانات