عاجل

البث المباشر

أنمار الحائلي في الرئاسة.. تجربة ثانية وطموحات جديدة

المصدر: دبي - ديما محمد السائح

عرف أنمار الحائلي العمل الفعلي في اتحاد جدة قبل 7 أعوام عندما كان عضواً ماسياً دعم العديد من الإدارات، قبل أن يتقلد منصب الرئيس مرتين، واحدة بالتكليف والأخيرة بالانتخاب ليصبح الرئيس الرابع والأربعين في تاريخ النادي العريق.

بدأ الحائلي علاقته مع الاتحاديين إبان إدارة محمد فايز موسم 2012-2013، وحينها كان عضو شرف ماسي، وواصل دعمه مع إدارات عادل جمجوم وإبراهيم البلوي والراحل أحمد مسعود وكذلك حاتم باعشن، وتولى الرئاسة بالتكليف خلفاً للأخير في فترة جدد خلالها عقد الجهاز الفني بقيادة التشيلي خوسيه لويس سييرا ومدد عقود 13 لاعباً، لكنه لم يستمر في منصبه وتولى حمد الصنيع المنصب بدلاً منه.

وفي أواخر العام الميلادي الماضي عاد الحائلي عضواً في مجلس إدارة لؤي ناظر، لكنه استقال في يناير من العام الجاري لأسباب خاصة، وفي يوليو الماضي تمت تزكيته ليكون الرئيس رقم 44 في تاريخ النادي الأصفر.

إعلانات