عاجل

البث المباشر

الوحدة يعمّق جراح اتحاد جدة ويستعيد الوصافة

المصدر: الرياض - فيصل الحربي

واصل الوحدة تألقه بعدما حقق فوزه الخامس توالياً على حساب ضيفه اتحاد جدة بانتصاره 1-صفر، في المواجهة التي احتضنها ستاد مدينة الملك عبدالعزيز بمكة المكرمة، في المرحلة السابعة من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، يوم السبت.

وشهد الشوط الأول إثارةً كبيرة بعدما تبادل الفريقان الهجمات والتي بدأت للاتحاد حينما حول لاعبه عبدالرحمن العبود كرةً عرضية للمهاجم البرازيلي رومارينهو الذي فشل في تحويلها للشباك.

وكاد مدافع الاتحاد زياد الصحفي أن يشعل فتيل المباراة بتسجيل هدف السبق بعدما ارتقى لعرضية زميله الأرجنتيني ايميليانو فيتشو وحول الكرة برأسه إلا أنها وجدت الحارس الجزائري مصطفى زغبة الذي أبعدها بصعوبة.

ورد الوحدة وسنحت له فرصة خطيرة للاعبه الأسترالي كريغ غودوين الذي اخترق دفاع الاتحاد وسدد كرةً قوية إلا أنها اعتلت العارضة، وواصل الاتحاد خطورته وأهدر مهاجمه البرازيلي رومارينهو هدفاً محققاً بعد تلقيه عرضية متقنة من زميله عبدالرحمن العبود إلا أنه حول الكرة خارج الشباك.

وواصل الفريقان تبادل الهجمات وأهدر لاعب الوحدة أيمن الخليف هدفاً محققاً بعدما خطف الكرة من مدافع الاتحاد عبدالمحسن فلاتة ليواجه المرمى ويسدد الكرة إلا أنها وجدت الحارس عساف القرني الذي أبعدها بصعوبة.

ورد الاتحاد وكان قريباً من افتتاح التسجيل بعدما سدد قائده المغربي كريم الأحمدي كرةً قوية من على قوس منطقة الجزاء إلا أنها وجدت الحارس مصطفى زغبة الذي تصدى لها بصعوبة، وعند الدقيقة 33 تمكن البرازيلي ماركوس غوليرمي مهاجم الوحدة من افتتاح التسجيل بعدما سدد كرةً قوية من خارج منطقة الجزاء لتصطدم بالمدافع عبدالمحسن فلاتة وتغالط الحارس عساف القرني لتستقر في الشباك.

وفي الشوط الثاني حاول التشيلي لويس سييرا مدرب الاتحاد من تنشيط خط الهجوم حينما دفع بالمهاجم هارون كمارا بديلاً للمدافع عبدالمحسن فلاتة.

ولم يتغير حال الاتحاد كثيراً حيث لم يشكل خطراً كبيراً على مرمى الوحدة خلال العشر دقائق في حين أن أصحاب الأرض كادوا أن يعززوا تقدمهم بهدفٍ ثانِ حينما سدد اللاعب أيمن الخليف كرةً قوية تصدى لها الحارس عساف القرني بصعوبة، وتواصل الخطر الوحداوي وسنحت له فرصة خطيرة للاعبه أيمن الخليف الذي تلقى تمريرة مميزة من زميله البرازيلي ماركوس غوليرمي ليسدد الكرة قوية تصدى لها الحارس عساف القرني بصعوبة.

وانخفض أداء الفريقين خاصة الاتحاد الذي لم يشكل أي خطر على مرمى الحارس الجزائري مصطفى زغبة، في حين واصل الوحدة اعتماده على الهجمات المرتدة الخطيرة والتي كاد من خلالها مهاجمه البديل محمد الصيعري أن يسجل الهدف الثاني بعد تلقيه تمريرة أمام المرمى من زميله الاسترالي غودوين ليسدد الكرة إلا أنها اصطدمت بالمدافع زياد الصحفي.

وبهذه النتيجة ارتفع رصيد الوحدة إلى 15 نقطة ليستعيد المركز الثاني وخلف الهلال المتصدر بـ4 نقاط، في حين بقي الاتحاد على رصيده السابق 9 نقاط ليتراجع إلى المركز الثامن مؤقتاً.

إعلانات