عاجل

البث المباشر

غياب الـ 9 أعوام.. ينهيه السهلاوي بهدف و"أفضل لاعب"

المصدر: دبي - عبدالملك الجزولي

عاد محمد السهلاوي إلى التوجه مجدداً على صعيد المنافسات القارية، بعدما ساهم في قيادة فريقه التعاون إلى صدارة المجموعة الثالثة في دوري أبطال آسيا.

وفاز التعاون في مباراته القارية الثانية، بعدما تغلب على الدحيل بهدفين دون مقابل، يوم الثلاثاء، ضمن منافسات الجولة الثانية، ليرفع رصيده إلى ست نقاط، بعدما انتصر على الشارقة في الجولة الأولى بالمباراة التي أقيمت على ملعب الأخير.

ونجح السهلاوي "33 عاما" في التسجيل بالبطولة الآسيوية بعد مرور 9 أعوام على آخر هدف أحرزه، وذلك عندما تقدم للتعاون بالهدف الأول في مرمى الدحيل.

ويعود آخر هدف لمهاجم التعاون في دوري الأبطال إلى 4 مايو 2011، وتحديدا في مرمى باختاكور الأوزبكي عندما كان لاعبا في صفوف النصر، ضمن الجولة الخامسة من دور المجموعات، ويعتبر هدفه الوحيد الذي أحرزه في المسابقة القارية، قبل أن يضيف ثاني أهدافه بقميص التعاون.

وعانى الهداف السابق للتصفيات الآسيوية المؤهلة إلى كأس العالم 2018، من تذبذب على صعيد مستواه، إذ تم فسخ تعاقده مع النصر نهاية الموسم الماضي، وانتقل بعدها إلى الشباب، قبل أن يتم إنهاء التعاقد معه، ليتجه في فترة الانتقالات الشتوية الماضية إلى فريق التعاون الذي ضمه إلى قائمته المشاركة في الآسيوية.

وأعلن الاتحاد الآسيوي بعد نهاية لقاء التعاون والدحيل عن اختيار السهلاوي كأفضل لاعب في اللقاء، بعد المستوى المميز الذي قدمه.

ويتطلع المهاجم الدولي السابق إلى استعادة حاسته التهديفية، بعدما انخفض معدله التهديفي في السنوات الأخيرة، إذ سجل في آخر عامين 14 هدفا فقط.

إعلانات