عقود لاعبي "المحترفين".. صداع يواجه الأندية

نشر في: آخر تحديث:

تقررت عودة دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين في الرابع من أغسطس المقبل، إلا أن مشكلة عقود اللاعبين المحترفين تمثل صداعا يواجه الأندية خاصة وأن أغلبهم ينتهي عقده أواخر يونيو الجاري.
وكانت وزارة الرياضة رفعت تعليق النشاط الرياضي في السعودية يوم الخميس وحددت 21 يونيو الجاري موعدا لعودة التدريبات، والرابع من أغسطس موعدا لعودة النشاطات الرياضية على أن تحدد الاتحادات موعد عودة بطولاتها، ليعلن الاتحاد السعودي في اليوم نفسه عودة الدوري أوائل أغسطس المقبل.

وتعاني غالبية أندية دوري المحترفين من انتهاء عقود نجومها الأجانب قبل استئناف الدوري في أغسطس، إذ ينتهي عقد البرازيلييين كارلوس إدواردو وبيتروس أراوجو، لاعبا الهلال والنصر، أواخر الشهر الحالي، والحال نفسها بالنسبة لنجوم آخرين مثل الفرنسي غوميز والمغربي كريم الأحمدي، فيما ستعاني أندية أخرى من انتهاء عقود عدة لاعبين في الفترة المذكورة.
ففي أهلي جدة 7 لاعبين تنتهي عقودهم في الشهر الحالي، أبرزهم ياسر المسيليم ومهند عسيري، وفي النصر 8 منهم بيتروس وبراد جونز ومايكون، وفي الهلال غوميز وإدواردو هما الأبرز. ويرتبط محترفي الاتحاد بعقود تبقيهم حتى نهاية الموسم الحالي عدا المغربي كريم الأحمدي الذي ينتهي عقده في 30 يونيو الحالي. ويبرز في قائمة نادي الشباب الحارس الدولي التونسي فاروق بن كصطفى إذ ينتهي عقده خلال المدة نفسها.

ويعد البرازيلي إلتون جوزيه الذي قدم للوحدة في يناير الماضي، أبرز لاعبي الفريق الذين تنتهي عقودهم قبل استئناف الموسم، وفي التعاون ينتهي عقد البرازيلي كاسيو، أما الفيصلي فستنتهي عقود لاعبين اثنين وهم هايلند ورافائيل سيلفا، وفي الفيحاء الأردني عامر شفيع والبرازيلي نيتو والبرتغالي أرسينيو وجيجي من الرأس الأخضر وأندرياتسيما من مدغشقر والتشيلي فيلانويفا.
وسينتهي عقد الجزائري مروان سعدان مع الفتح نهاية يونيو، والحال نفسها بالنسبة للاعبي العدالة أداما تراوري وسافاس وميدوين ومانداو. وفي الرائد تنتهي عقود الكولومبي بالوميكي والجزائري دوخة والسوري جهاد الحسين في الفترة نفسها، بالإضافة إلى لاعبي أبها فراس شواط وسليم بوخنشوش، ونجوم الحزم إدريس فتوحي وستراندبيرغ ويودا، ومحترفي ضمك زغبة وشنيحي وشافعي وعيادي وسعيداني.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" وضع عددا من التعديلات على فترات الانتقال الصيفية لحل مشكلة العقود بعدما توقفت الرياضة في العالم منذ مارس الماضي بسبب انتشار فيروس كورونا، كما أوصى فيفا بعدم العمل بموعد انتهاء العقود بل مع نهاية المسابقات.