هوية الأولمبي اليوم

جاسب عبد المجيد

نشر في: آخر تحديث:

يواجه منتخب الإمارات الأولمبي لكرة القدم نظيره الإندونيسي اليوم ضمن مباريات الدور الـ 16 في دورة الألعاب الآسيوية. الفائز من هذه المباراة يتأهل إلى ربع النهائي ويصبح دربه إلى منصة الميداليات قصيراً.
تأهل صاحب الأرض والجمهور إلى هذا الدور بعد تصدره المجموعة الأولى التي ضمت خمس منتخبات، حيث جمع المنتخب الإندونيسي تسع نقاط من ثلاثة انتصارات على لاوس وهونغ كونغ وتايوان، وخسارة واحدة أمام فلسطين، كما أن لاعبيه سجلوا 11 هدفاً، فيما استقبلت شباكه ثلاثة أهداف.
تأهل الأبيض الأولمبي بعد خسارتين أمام منتخبَي سوريا والصين وفوز على تيمور الشرقية، هذه الأرقام أصبحت من الماضي، وعلى منتخبنا أن يكتشف هويته الحقيقية في مواجهة اليوم التي من المتوقع لها أن تكون مختلفة من حيث عدد الحضور الجماهيري، حيث سيلعب الجمهور الإندونيسي دور المحفز لمنتخب بلاده الذي يسعى للحصول على ميدالية تضعه تحت الضوء.
إدارة الأبيض عملت بعد الانتهاء من مباراة الصين على تجهيز المنتخب نفسياً، وكذلك عمل الجهاز الفني، فيما لعب فريق العمل الطبي دوراً حيوياً من أجل أن يكون كل لاعب بأفضل حال.
على اللاعبين أن يدركوا أن المباراة ربما تصل إلى وقت إضافي أو ركلات الجزاء الترجيحية، لذا عليهم توزيع الجهد من أجل تحقيق الهدف والبقاء في البطولة، فلا أحد يتمنى العودة المبكرة.

*نقلاً عن الرؤية الإماراتية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.