عاجل

البث المباشر

عبدالله الفرج

<p>كاتب رأي سعودي</p>

كاتب رأي سعودي

وتعثر النصر!!

بعد سبع جولات في دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين تعثر النصر أخيرا بالتعادل أمام الفيحاء خارج الأرض وفقد بذلك أول نقطتين في سباق المنافسة على اللقب.

وكعادة النصراويين المحبين لفريقهم والمنافسين المنتظرين تعثره كانت ردة الفعل عالية جداً، عادت معها نغمة الهجوم العنيف على المدرب الأورغواني كارينيو والحديث عن السيارة الفخمة والسواق الغشيم التي ختم بها زميلنا المميز سلمان المطيويع برنامجه (الوقت الأصلي) تحليل مواجهة الفيحاء مع النصر!!.

أميل دائما إلى الاستقرار في الجهاز الفني ولا أشك في إن ذلك سبب مهم في الهيبة التي يعيشها النصر هذا الموسم والتي لا يمكن أن تهزها نتيجة عابرة لم تؤثر في الصدارة المؤقتة.

لكنها أحدثت قلقا مرده تعالي وغرور لاعبي النصر بعد تسجيلهم لهدف التقدم وتسابقهم على إهدار الفرص، ثقة زائدة تجاوزت احترام المنافس مع غياب تام لعدد من النجوم الذين يعول عليهم كثيرا خصوصا البرازيليين جوليانو وبرونو، وافتقاد الدكة وافتقاد قائمة البدلاء لمهاجم أجنبي يفترض أن يكون حاضرا في الفترة الشتوية لتعزيز الهجوم عوضا عن مدافع لا يتم الاستفادة من خدماته ووضع حد للهجوم على المهاجم السهلاوي الذي يحتاج لتعامل خاص ووقت وهدوء لعودته لوضعه الطبيعي.

كان يمكن للنصر أن يحسم مواجهة الفيحاء وأن يواصل حصد العلامات الكاملة، كارينيو أخطأ واللاعبون أخطؤوا واستحق الفيحاء الخروج بنتيجة التعادل.

لايزال النصر أكثر الأندية السعودية حضورا وأجانبه مميزون وإن لم يقدم بعضهم ما تنتظر منه الجماهير، المهم اليوم الحفاظ على المكتسبات الفنية، ومعالجة الأخطاء ودعم الجماهير للإدارة والجهاز الفني واللاعبين لتعزيز الاستقرار الذي به فقط سينهض عند عثراته بسهولة.

*نقلا عن الرياض السعودية

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
رابط مختصر

إعلانات