عادل زين .. فوائد المباريات الدولية

عبدالرحمن فهمي

نشر في: آخر تحديث:

خلال ذكر فوائد ومنافع اصرار محمود بدر الدين علي استضافة أي بلد تفوز بالمونديال أو الاولمبياد.. خاصة خلال استعداد هذه الدول لبطولة ما في الاربعينيات والخمسينيات لعبنا خمس مباريات دولية حبية.. كانت أهم مباراة ضد انجلترا في ملعب ويمبلي أشهر ملعب في العالم.. يعتبرون اللعب علي بساط ويمبلي شرف للاعب مدي الحياة.. اللاعب الدولي محمد زيدان له شرفان لأنه لعب واحرز هدفاً في المرمي.. وهناك المباراة المشهورة القديمة للضظوي حينما نزلت ملكة هولندا لتبحث بنفسها عن المغناطيس الموجود في سن حذاء الضظوي الذي أبهر المتفرجين الهولنديين والضظوي يصطاد أي كرة عالية علي سن حذائه وهي لعبة الضظوي المشهورة.. ولعبنا في النمسا لأن كابتن النمسا أوتسفرك الهداف العظيم كان معجباً بحسن الشاذلي صاحب أكبر أرقام في الأهداف الرسمية وسافر الفريق المصري ليلعب مباراة واحدة ويعود فوراً.. ولعبنا مباراة في مدينة بيريه باليونان مباراة "أي كلام" علي الماشي.
المهم أن محمود بدر الدين عمل لنا في المحيط الكروي دعاية ضخمة بذكاء شديد.. الفريق الذي يفوز ببطولة العالم سواء في المونديال أو الاولمبياد يريد أن يحتفل بالفوز في رحلة جميلة ليري الأهرام وجيبه مليء بالنقود يريد شراء من خارج بلده أي شيء ثم لا تمرين ولا راحة وحكاية الفوز سلبت من اللاعب التركيز المطلوب.. كل هذا يجعل مباراتنا ضد بطل العالم مباراة بين ندين في نفس المستوي تقريباً وهي دعاية ضخمة لمصر أيضاً.. لذا طالبت بمباراة مع فرنسا بطلة العالم.
****
رحم الله عادل زين الذي فقدناه أمس الأول.. فقدنا أحد أحسن ظهير ثالث مصري في "الستينيات نجم نادي القناة حينما كان نادي القناة "بعبع" الأندية.. بدأ زين حياته الكروية في نادي الترام الذي كان له شنة ورنة زمان ثم انتقل للنادي المصري ببورسعيد.. ثم خطفه نادي القناة المليء بالنجوم وفاز بكأس مصر عام 1964.. واعتزل 1967 مع قرار ايقاف الكرة.. وكان عادل زين مشهوراً باحراز أهداف برأسه من الضربة الركنية احرز أربع أهداف من ستة ضد نادي مالية كفر الزيات.
عادل والد اللاعب طارق زين نجم النادي الاسماعيلي ويدرب الآن ناشئي الاسماعيلي.

*نقلاً عن الجمهورية المصرية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.