الجيش والداخلية والحرس!

عبدالقادر إبراهيم

نشر في: آخر تحديث:

> المتابع لتفاصيل الميركاتو الصيفى أو الشتوى يعلم جيدا أن أندية الداخلية وحرس الحدود وطلائع الجيش هى أقل الأندية التى تدفع أموالا للاعبين او المدربين، لقد وضع ثلاثتهم سقفا للتعاقدات ويرفضون مبدأ الابتزاز والتعامل مع السماسرة! ومع ذلك نتائجهم جيدة بجدول الدورى ربما لا ينافسون لكنهم غالبا يحتلون أماكن آمنة! وبالتأكيد السبب هو الانضباط والشفافية والالتزام والحفاظ على المال العام والتعامل مع اللاعبين من فوق الطاولات وليس من أسفلها! أناشد بقية الأندية أن تحذو حذو هذه الإدارات ولو بوضع سقف لأسعار اللاعبين والمدربين..وعندئذ ربما يصبح لدينا بحق دورى مميز للمحترفين .تحية للإدارات العسكرية المنضبطة التى تضرب المثل الأعلى للحفاظ على المال العام.

> قمة الدورى أتابعها من أسفل الجدول حيث يتصارع عشرة أندية للهروب منه بينما يتنافس أربعة أندية فقط على المربع الذهبى هكذا قال هانى ابوريدة خلال الندوة الناجحة جدا التى اقامها المهندس عبدالفتاح رجب رئيس جمعية منتدى الاسكندرية بالتعاون مع ياسر سيف رئيس جمعية محبى الاسكندرية والتى دافع خلالها ابوريدة عن الحكام وعن اتحاده وهذا حقه! لكنى أتوقف عند تصريح ابوريدة بان اللوائح لم تمنع اى عضو بمجلس ادارته من العمل بالإعلام!

> مازلت مصرا على أن تجربة نادى بيراميدز ناجحة ومفيدة وأثرت الدورى بغض النظر عن اسماء الأشخاص، ياجماعه ركزوا على الأفعال وليس الأقوال وافصلوا بين ألوان الأندية والانتماءات!.

أتعجب من أداء الزمالك والأهلى المميز محليا والمتواضع أفريقيا! ترى هل سيتأثر منتخبنا الوطنى المكون من 90 بالمائة من لاعبى الأحمر والأبيض، يارب استرنا!

أتوقف عند تصريح هشام حطب رئيس اللجنة الاوليمبية بان الإعداد لأوليمبياد 2020 متأخر بسبب عدم صرف الميزانيات من وزارة الشباب والرياضة استر يارب.

*نقلاً عن الأهرام المصرية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.