عاجل

البث المباشر

بطولة للتاريخ

حالة من التفاؤل الشديد تشهدها مصر خلال الأيام الحالية مع اقتراب انطلاق بطولة الأمم الافريقية 21 يونيو الحالي فالكل علي ثقة ان مصر ستقدم بطولة للتاريخ وستجعل كل الدول التي ستنظم البطولات القادمة في موقف صعب خاصة ان تحدي المصريين لأنفسهم واضح فالعمل يسير ليل نهار لإنهاء المطلوب ورغم بدء العد التنازلي لانطلاق البطولة إلا ان الأمور تسير بشكل ممتاز حتي ان الجميع أكد ان مصر فقط هي التي تستطيع قبول التحدي وانجاز المطلوب خلال فترة قصيرة فمصر تولت تنظيم البطولة في ستة أشهر وعبرت كل الحواجز وانجزت كل المطلوب في وقت قياسي لأن لدينا روح الإرادة وعزيمة الأبطال.
وبطولة الأمم الأفريقية القادمة لها وضع خاص سيكتب في التاريخ فهي الأولي التي ستضم 24 فريقا وما يمثله ذلك من عبء ضخم وتقام صيفا وبالتالي تضمن مشاركة كل نجوم افريقيا المحترفين في أقوي الدوريات الأوروبية وبالتالي يرتفع المستوي وتزداد المنافسة بجانب الحضور الجماهيري المكثف.
ومصر التي ترأس الاتحاد الافريقي بقيادة الرئيس السيسي تعرف حجم التحدي وجاهزة ولهذا لم يكن غريبا ان تلقي البطولة دعم الرئيس مباشرة والدولة المصرية التي قدمت الكثير والكثير وبالتالي ستشهد البطولة تطورا ملموسا من حيث إقامة الوفود والملاعب وأسلوب دخول الجماهير بمشروع تذكرتي المتميز الذي لم ينفذ إلا في كأس العالم بروسيا وهذه هي المرة الثانية بل وشهدت اضافات وبالتالي كافة الأمور جاهزة ولا يتبقي إلا دور جمهور مصر الحقيقي المطالب بالحضور في جميع المباريات والتشجيع المثالي لنحقق رقما قياسيا في تلك البطولة وبالتأكيد مساندة منتخبنا ليحقق اللقب الغالي وهو ما نأمله جميعا خاصة ان مقومات البطولة متوفرة رغم التأكيد انها ستشهد منافسة قوية وان أغلب الدول تضم لاعبين متميزين ولكن لدي منتخبنا ميزة اللعب بمصر ووسط جمهورنا الجميل.
وتتبقي الأمنيات للمنتخب الذي يبدأ من اليوم برنامجه ومعسكره أن يستعد جيدا وأن ينجح الجهاز الفني في الوصول للتشكيل المناسب والا يجازف فالوقت والبطولة لا يسمحان بذلك وأن تكون هناك دراسة جيدة للمنافسين للتعامل مع كل مباراة ووصول الفريق للنهائي هو هدفنا جميعا بل وحصد اللقب.
ونأمل ان نستفيد من البطولة جيدا سياحيا وخلافه خاصة ان مصر بالفعل ستشهد حضورا جماهيريا افريقيا كبيرا ولابد أن نكون جميعا علي مستوي البطولة وكل مواطن له دور في هذا الأمر سواء من حيث السلوك العام أو تقديم أقصي ما لديه فالبطولة هي عنوان لبلدنا الجميلة التي يشيد بها العالم كله خاصة انها تنمو وتتطور بشكل متميز في كل المجالات ومن بينها الرياضة وبالتالي لابد ان يحرص الجميع علي ذلك بجانب اننا سنخرج من البطولة بملاعب متميزة وبالتالي البنية التحتية تطورت وهو مكسب من المكاسب العديدة والأهم التأكيد علي ان مصر قلب افريقيا النابض وبالتالي كلنا في شوق لبطولة خاصة علي أرض الكنانة وتحيا مصر.. تحيا مصر.. تحيا مصر.

*نقلاً عن الجمهورية المصرية

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
رابط مختصر

إعلانات

الأكثر قراءة