عاجل

البث المباشر

فرح سالم

<p>كاتبة مختصة بالكرة الإماراتية</p>

كاتبة مختصة بالكرة الإماراتية

العنابي وقلة المؤازرة

تنتظر الوحدة مهمة صعبة لكنها ليست بالمستحيلة في دوري أبطال آسيا عندما يقابل شقيقه النصر السعودي في مباراتين ضمن دور ثمن النهائي من البطولة التي نتطلع فيها هذه المرة للذهاب بعيداً والوصول إلى النهائي بممثل وحيد نجح في الصعود إلى هذه المرحلة من أصل أربعة ممثلين.

بصراحة شديدة.. الحملة الإعلامية ضعيفة جداً ولا تليق بفريق سيمثل الوطن في معترك قاري هام، وإذ لم تتطرق قنواتنا ووسائل إعلامنا والصحف اليومية إلى مهمة العنابي الآسيوية.. نأمل أن تكثف إدارة الإعلام في نادي الوحدة من الجهود في وسائل التواصل الاجتماعي، ونقدر لهم جهدهم السابق وإبداعهم، وكذلك نتطلع إلى مشاركة أوسع من قبل الحسابات الرياضية في سوشيال ميديا.

بكل أسف فإن اهتمام وسائل الإعلام بالوحدة ضعيف.. وبقيت أيام معدودة على موعد مباراتي الذهاب والإياب، ونأمل أن نشاهد حضوراً جيداً أولاً في العاصمة السعودية الرياض.. يساهم في تحقيق نتيجة إيجابية، على أن نعمل من أجل أن يكون استاد آل نهيان بحلته الجديدة ممتلئاً.

صحيح أن النصر بطل أقوى نسخة في الدوري السعودي العام المنصرم، ويمتلك عناصر على أعلى مستوى، ولكن يجب أن ننظر إليه على الصعيد القاري، حيث إن قوته تكمن في أجانبه الثمانية، وسيشارك في الآسيوية بأربعة فقط، وهنا سيكون من السهل مجاراته.

احترام المنافس أمر جيد ومهم في كرة القدم، لكن يجب عدم منحه أكبر من حجمه، ولطالما حققت أنديتنا نتائج جيدة ضد الفرق السعودية، علماً بأن النصر خسر أولى مبارياته في دور المجموعات أمام الوصل، على الرغم من أن الوصل كان في أسوأ حالاته حينها.

تعاقدات الوحدة حتى الآن جيدة، وأعتقد أن تعزيز الفريق بصفقة فواز عوانة جاءت في وقت هام، لأن الفريق بحاجة إلى لاعب خبرة أيضاً، وكنا نأمل أن يعزز العنابي صفوف خط الدفاع بلاعب محلي دولي، وذلك من أجل زيادة قوة الفريق، خصوصاً أن معظم الثغرات تكون في الجانب الدفاعي.

نتطلع إلى مشاركة مشرفة، والعنابي بإمكانه تحقيق التطلعات، ويجب دعمه إعلامياً في هذه الفترة على أقل تقدير.


*الرؤية الإماراتية

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.

إعلانات