عاجل

البث المباشر

مقبل بن جديع

كاتب رأي سعودي

أين اختفى الدوري السعودي الإلكتروني؟!!

في العام الماضي أعلنت الأندية السعودية وبشكل مفاجئ عن بناء فرقها الإلكترونية، التي أيضاً تم إنشاؤها بشكل مفاجئ للمشاركة في منافسات الدوري السعودي الإلكتروني، الذي انطلق كذلك بشكل مفاجئ. وكانت الأندية قد تعاقدت مع لاعبين مختصين في هذا النوع من الرياضات، ولم يقتصر الوضع على ذلك بل إن بعض الأندية عمل على تسويق المساحات الإعلانية التي كانت موجودة على قمصانها في الألعاب الإلكترنية، ورغم أنهم فشلوا في تسويق المساحات وجلب الرعايات إلا أن اهتمامهم بتلك التفاصيل كان توجهاً جيداً. وكنا في هذه الزاوية قد أشدنا بفكرة إنشاء الدوري عبر أحد المقالات، في حين أننا في مقال آخر انتقدنا انطلاق البطولة بشكل مفاجئ، ومن دون سابق إنذار حيث انطلق الدوري من دون مؤتمر صحفي يوضح للجماهير الآلية الرسمية للبطولة، وكم مدتها وما جوائزها وكيف سيتم حسم البطولة؟ وأين ستقام؟!. صحيح أن المنظمين تواصلوا مع الأندية في حينها وأبلغوهم بتجهيز فرقهم وهذا جعل الأندية تتنافس فيما بينها للتعاقد مع اللاعبين. لكن على الجانب الآخر، المشجع وهو العنصر الأهم، لم يتم إخباره بهذه البطولة ولا تفاصيلها، ويكفي أن البطولة انطلقت من دون مؤتمر صحفي ولا حملة تسويقية. وكانت البطولة قد فشلت على الصعيد التسويقي لأنها انطلقت من دون خطة تسويقية ولا حملة دعائية، وهذا كان أمراً خاطئاً فكيف للأندية أن تبحث عن رعاة لفرقها الإلكترونية من دون أن يكون هناك ترويج للبطولة عبر مؤتمر صحفي موسع يحضره رئيس الهيئة والاتحادات المعنية؟. الخطوة في مجملها كانت جميلة لكن كان ينقصها الإعلان والترويج والتثقيف، ولو سوق لها بشكل مميز لحظيت بالتفاعل الجماهيري ولجذبت الرعاة والمعلنين، لكن هذا لم يحدث، وكانت النتيجة أن البطولة فشلت وأظن أنها ماتت حيث لم نعد نسمع عنها أي خبر!! أختم بهذا التساؤل: ما مصير الفرق التي أنشئت؟ واللاعبون الذين تم التعاقد معهم؟

*نقلاً عن الرياض السعودية

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.

إعلانات