عاجل

البث المباشر

التشكيك فى نزاهة الدوري!

إلى متى سنظل نجلد فى أنفسنا ونتلذذ بتعذيب الذات.. وكيف ستزيد قيمة الدورى المصري؟ طالما ممثلوه ينتقدون أوضاعه وفقا لرؤيتهم القائمة على مصالحهم فقط.

فلنكن رحماء بأنفسنا دون أن يتحول الأمر لحالة عدائية تنتشر بين الجميع بدلا من المنافسة الشريفة الهادفة إلى إعلاء الروح الرياضية، على أن يأخذ كل طرف حقه بحسب اللوائح وليس بالصوت العالى الذى من شأنه أن يزيد الاحتقان ويؤثر على مسيرة المسابقة.

ما من مشهد يعقبه هزيمة لأى فريق إلا ونجد مسئولى الأندية يهيجون ويميجون فى إظهار الأمر وكأن القيامة قامت.. رغم أن الأخطاء ورادة فى عالم كرة القدم وقد تكون تلك الأخطاء من وجهة نظر صاحبها والعكس هو الصحيح.

هانى سعيد المدير الرياضى لنادى بيراميدز خرج بعد الهزيمة أمام الأهلى فى حالة عصبية مبالغ فيها يكيل فيها الاتهام هنا وهناك، ملمحا إلى مجاملة الحكم إبراهيم نور الدين للأهلى فى احتساب الهدف الثاني، وفى تشديد أن ذلك ليس بجديد ومستمر دون أن يجد من يقومه.. وفى الحقيقة أن انفعال هانى سعيد وجد من يعتبره غير مناسب – وهو كذلك فعلا - بعدما أكد معظم خبراء التحكيم أن الهدف صحيح وقرار نور الدين هو الصواب.

مفترض أن هناك لجنة انضباط فى اتحاد الكرة برئاسة المستشار سيد بندارى، مهامها الأساسية تقويم الأشخاص ومعاقبة الخارجين عن النص، وتفرض قراراتها على أى عنصر من عناصر اللعبة (الأندية - الروابط - المسئولون - مسئولو المباراة - اللاعبون - المباريات الرسمية والودية - الوسطاء - أى جهة منوط بها تنظيم مباراة أو حدث يرتبط بكرة القدم)، ويأتى أيضا من ضمن مهام لجنة الانضباط، تطبيق القواعد الانضباطية المتضمنة لوائح الاتحاد المختلفة.

يجب ألا تمرر تصريحات هانى سعيد مرور الكرام وأن يتم التعامل معها بمحمل الجد لما فيها من إسقاط كبير ضد المنظومة وهو ما يحتاج إلى عقاب مشدد حتى لا يزداد الهجوم أكثر من ذلك، خصوصا أن ما فعله المدير الرياضى لبيراميدز سبقه هجوم مماثل من أندية أخرى ولكن أقل حدة وبدأ يتفاقم رويدا رويدا.

وأيضا يتوجب معاقبة ثنائى بيراميدز أحمد أيمن منصور ورجب بكار بالإيقاف أكثر من مباراة وليس واحدة بعد طردهما، نظرا لسوء السلوك ضد حكم المباراة ومحاولة التهجم عليه والاشتباك معه.

*نقلاً عن اليوم السابع المصرية

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.

إعلانات