عاجل

البث المباشر

الهلال يونايتد

يبدو أننا أمام فرصة تاريخية لإحداث نقلة جديدة ونوعية منتظرة في عالم الاستثمار الرياضي الخاص بكرة القدم في الإمارات، لو تم استغلال الفرصة، والتعامل معها بالشكل الصحيح، مع دخول شخصيات لها من الخبرة الباع الطويل، بحجم الأمير عبدالله بن مساعد، الذي أعلن خلال الأيام الماضية، عن تدشين الهلال يونايتد، والشيخ عبد العزيز النعيمي مؤسس فريق «كواترو»، وربما مستثمرون آخرون في الأيام المقبلة، عبر بوابة دوري الدرجة الثانية، حديث العهد، والخاص بالمؤسسات والجامعات، وليس دوري المحترفين أو الدرجة الأولى ذات النوافذ المغلقة من كل الجوانب، لذلك، وجب علينا أن نطرح سؤالاً على القائمين على شؤون اللعبة، هل أنتم مستعدون لهذه الخطوة؟

هنا، نناشد اتحاد الكرة بعدم الانتظار، والمبادرة سريعاً بعقد اجتماعات وورش عمل مع رجال الأعمال، والاستماع بعناية للأهداف التي ينظر إليها كل جانب من هذه المشاركة، والعمل على تهيئة كل الظروف والأجواء.

في فترة سابقة، تحدث بعض رجال الأعمال في الدولة، عن عدم منحهم الفرصة بامتلاك الأندية أو الفرق الكروية، نعتقد أن ذلك لم يعد له وجود، وأن المرحلة الجديدة قد بدأت، وننتظر إسهاماتهم في تطوير الكرة الإماراتية.

نقطة في الدائرة:

في البيان الرياضي، وعبر هذه الزاوية، بتاريخ 5 أكتوبر 2017، كنا المبادرين في المطالبة بدوري خاص بالجامعات، ولا بد من الإشادة برئيس الاتحاد السابق، مروان بن غليطة، على تجاوبه مع الفكرة وتطويرها، ونتوقع من المجلس القادم، المُضي قُدماً في التطوير ومعالجة النواقص، وما زلنا ننتظر الاتحادات الأخرى!

*نقلا عن البيان الإماراتية

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.

إعلانات

الأكثر قراءة