عاجل

البث المباشر

احتفال بالإنسانية

أصبح قرار تأجيل الألعاب الأولمبية الصيفية المقرر لها في اليابان، أمراً واقعاً، بعد أن أعلن الألماني توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، تأجيل دورة الألعاب لتقام في العام المقبل، مشيراً إلي أنها ستكون مناسبة عالمية للاحتفال بالإنسانية إذا تم التغلب على أزمة فيروس كورونا، ويتضح من خلال تصريحات رئيس اللجنة الأولمبية الدولية لغة الاحتمالات، التي ما زالت تسيطر على جميع القرارات في ظل فشل العالم في كبح جماح كورونا، الذي يواصل غزوه في جميع القارات دون هوادة، ما يجعل من جميع القرارات مجرد احتمالات لا يمكن الوصول إليها إلا بعد تحقيق النصر على الفيروس.

ما يحدث على صعيد الألعاب الأولمبية التي تقرر تأجيلها للعام المقبل دون تحديد الموعد، يحدث أيضاً على صعيد البطولات الدولية والمحلية في مختلف دول العالم، بعد أن أصبحت المحاولات التي تقوم بها الجهات المعنية قائمة على الاجتهادات لا أكثر، وفي الإطار نفسه وبهدف الوصول لصيغة توافقية ومناسبة لأنهاء الموسم الحالي بأقل الخسائر، دعا منتدى الروابط العالمية للدوريات المحترفة، جميع روابط المحترفين في العالم، لاجتماع استثنائي عبر الفيديو لمناقشة أوضاع الدوريات المحترفة في العالم، بسبب انتشار فيروس كورونا والنظر في الحلول الممكنة لإنقاذ الدوريات والأندية واللاعبين.

أمام تلك الوضعية المعقدة والفوضى التي تسبب فيها كورونا في العالم أجمع، يبدو أن جميع المحاولات التي تقوم بها الجهات المعنية على الرياضة غير منطقية، خاصة في ظل حالة الغموض التي تسيطر على الواقع العام في جميع أنحاء العالم، بعد أن تسبب فيروس كورونا في إصابة جميع القطاعات الحيوية بشلل تام، ولم تنجُ الرياضة من الواقع الأليم، في ظل تعاظم سيطرة كورونا، الذي يواصل هيمنته وسطوته المطلقة التي تزداد من يوم لآخر، فهل من الممكن وسط هذه الظروف، البحث عن مخارج وحلول تبدو جميعها مستحيلة، طالما أنه لا يوجد من يملك الإجابة على موعد نهاية معركتنا مع كورونا.

كلمة أخيرة

رغم حالة الفوضى التي أحدثها كورونا في العالم إلا أنه في المقابل نجح في توحيد الشعوب، وجعلها أكثر تقارباً وتعاوناً وإنسانية.

*نقلا عن الرؤية الإماراتية

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.

إعلانات