عاجل

البث المباشر

البوندسليجا هل يعود من حيث عاد؟!

** بدأت أستعد لعودة كرة القدم، مع الدورى الألمانى الذى يستكمل 9 جولات باقية فى أجندته، وهو ليس المسابقة المفضلة عندى، وربما للكثيرين، لتأخر البوندسليجا تسويقيا عن البريمير ليج والليجا الإسبانى، بعشر سنوات على الأقل باعتراف كارل هيانز رومينيجه الرئيس التنفيذى لبايرن ميونيخ. المهم بدأ الاستعداد. راجعت اشتراكى فى القناة الناقلة للدورى الألمانى. وبدأت أحلم بكرة القدم التى أفتقدها على الرغم من التقارير التى أقرأها حاليا وقرأتها سابقا طوال الأشهر الماضية عن أن اللعبة التى كنا نعرفها لن تعود كما كانت قبل عشر سنوات، وأنها مهددة بالانهيار، وأن هناك مقاومة مذهلة من أصحاب المصالح فى تلك الصناعة كى لا تنهار، لأنها لعبة يبلغ حجم أعمالها المالية الأن أكثر من تريليون دولار (التريليون ألف مليار)، ومنها القيمة السوقية لأندية أوروبية وعالمية كبرى..
** بدأت أستعد لعودة كرة القدم مع الدورى الألمانى. وظهرت فى الأفق مشكلة ظهور حالتين إيجابيتين بفيروس كورونا، فى نادى دينامو دريسدن المنافس فى دورى الدرجة الثانية الألمانى، وخضوع فريقه بالكامل للعزل الطبى لمدة 14 يوما، وبالتالى عدم خوض مباراته المقررة مع فريق هانوفر يوم 17 مايو الحالى. وقد أعلن رالف مينج المدير الإدارى لدينامو دريسدن أن الفريق لن يشارك فى تدريبات أو مباريات بالطبع خلال 14 يوما قادمة.. وترتب على هذا الحادث ظهور تقارير فى وسائل إعلامية بأن سمعة النظام الصحى كرة القدم فى ألمانيا دخلا إختبارا صعبا قبل أن يبدأ الإختبار الفعلى بانطلاق الدورى..
** ألمانيا التى تلعب بجد. كما تعمل بجد. أجرت 1724 اختبارا على لاعبين وإداريين ومدربين فى 36 فريقا بالدرجتين الأولى والثانية وثبت إصابة 10 أشخاص بالفيروس الذى بات يهدد صناعة كرة القدم عالميا. وكان قرار عودة الدورى الألمانى قد صاحبه قواعد وإجراءات صحية صارمة. فلا مصافحات، ولا احتفالات. ولا صور جماعية، ولا صور فردية مع لاعبين، ولا خروج ثنائيا للفريقين من الممر إلى أرض الملعب وإنما كل فريق على حدة. وتبادل الاحتفال بالأهداف يكون بالكوع والقدم. وغير مسموح ببقاء الفريق بغرف الملابس لأكثر من 40 دقيقة، وغير مسموح بإقتراب الجمهور من الاستادات، وإذا حدث تجمهر من جانب أى جمهور فسوف تحتسب النتيجة للفريق الضيف. وكذلك على جميع اللاعبين الاحتياطيين والجهاز الفنى عليهم ارتداء كمامات. والمدرب يمكنه رفع الكمامة لتوجيه لاعبيه بشرط ألا تقل المسافة بينه وبين أى لاعب عن متر ونصف المتر..!
** هناك مواعيد محددة مبدئيا لعودة دوريات أوروبية أخرى، ومنها البريمير ليج والدورى الإسبانى فى يونيو المقبل. يوم 8 يونيو، واللعب سيكون بدون جمهور. وربما لايفتقد العالم وسائل الترفيه الأخرى مثل السينما والأدب والثقافة مثلا. وإنما يفتقد الكوكب كل نشاط جماهيرى يحضره بشر، ويجلسون متجاورين، مرحين، مستمتعين بالموسيقى أو الغناء أو كرة القدم أو أى نشاط رياضى.
** ترى ماذا سيحدث فى الايام القليلة القادمة؟ هل يعود الدورى الألمانى فعلا؟ أم يعود من حيث عاد؟ ماذا يحدث إذا كان مهاجم فريق هيرتا برلين اليفاورى سالومون كالو بات قريبا من الخروج من ناديه لمجرد أنه قام بنشر فيديو على صفحته الرسمية فى فيس بوك وهو يصافح زميلا له ومدربا للياقة البدنية متجاوزا فى الإجراءات الصحية الصارمة؟!

*نقلاً عن الشروق المصرية

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.

إعلانات

الأكثر قراءة