عاجل

البث المباشر

محمود الربيعي

<p>كاتب مصري</p>

كاتب مصري

«احسبوها صح»

بمجرد أن أعلن الاتحاد السعودي لكرة القدم، عن قرار استئناف الدوري، يوم 4 أغسطس المقبل، بعد توقف قرابة ثلاثة أشهر، بسبب جائحة «كورونا»، حتى بدأت ردود الأفعال، وكان لنا منها نصيب، وبخاصة تلك الفئة التي طالبت باستكمال الدوري، وصرف النظر عن فكرة الإلغاء، وهذه الفئة التي تطالب بالسير على الخطى نفسها، تعتمد على أن الظروف بيننا وبين الشقيقة السعودية، تكاد تتطابق، فالمباريات المتبقية متقاربة، والمشاركات الخارجية سواء على صعيد دوري أبطال آسيا أو تصفيات كأس العالم متشابهة، ناهيك عن ظروف الطقس الذي يتسم بالحرارة الشديدة في البلدين خلال فترة عودة النشاط.

واسمحوا لي بأن أتوقف عند جزئية الطقس لأنها مهمة ومحورية، فمن الناحية النظرية، يبدو أمر استكمال الدوري مثالياً هنا وهناك، لأنه سيكون أفضل إعداد للمنتخب، الذي سيخوض أربع مباريات فاصلة في مشوار كأس العالم، كما أنها ستكون فرصة ذهبية لمدرب المنتخب الجديد، لكي يقف على المستوى ويختار، وأيضاً سيكون الاستكمال، فرصة مناسبة لاستعداد الفرق المشاركة في دوري الأبطال، وأقول إن هذا لا خلاف عليه نظرياً، ولكنه واقعياً، يصطدم بالطقس الحار جداً سواء في يوليو شهر التدريبات، أو أغسطس شهر المنافسات، فهما ذروة الصيف في الخليج، وهو الأمر الذي يشكل خطورة على حياة اللاعبين!

كان رأيي ولا يزال ينحاز للإلغاء، إما بلا ألقاب على الجميع، وإما العكس، حيث تمنح البطولة للمتصدر، ويقام نهائي الكأس، ويتوج بطله، ويصعد أول وثاني دوري الهواة، مع عدم الهبوط من المحترفين، ولكن إذا كان هناك حل لـ(كورونا) وحرارة الطقس، وإذا كان الاستكمال، سيكون في مصلحة المنتخب، إعداداً ومدربه الجديد، متابعة ومشاهدة، فأهلاً وسهلاً بالاستكمال.

آخر الكلام: احسبوها صح فلا بد من الحذر، والضغوط ستكون هائلة داخل الملعب وخارجه!

*نقلاً عن البيان الإماراتية

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
رابط مختصر

إعلانات