بانتظار صافرة الاستئناف..

محمد لوري

نشر في: آخر تحديث:

ثلاثة أسابيع تفصلنا عن عودة النشاط الكروي المتوقف اضطرارياً منذ ما يقارب الأربعة أشهر في إطار الإجراءات الاحترازية لوباء فيروس كورونا الذي اجتاح العالم بأسره فلقد أصدر الاتحاد البحريني لكرة القدم جدول الجولات المتبقية من مسابقة دوري ناصر بن حمد الممتاز الذي سيعاود الدوران اعتباراً من مساء يوم الجمعة السابع من شهر أغسطس المقبل وسط اشتياق ممزوج بالحذر الشديد ودرجات الحرارة الأشد قسوة وفي غياب الجماهير عن المدرجات..

قرار اتحاد كرة القدم جاء منسجماً مع قرارات اللجنة الوطنية لمكافحة وباء فيروس كورونا «كوفيد 19» والقاضي بالعودة التدريجية للحياة الطبيعية مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية لتجنب الوقوع في المحظور لا سمح الله..

وبطبيعة الحال فإن اتحاد الكرة حريص أشد الحرص على سلامة اللاعبين والمدربين والإداريين والحكام في المقام الأول وهو الأمر الذي يؤكد بأنه قد استكمل كافة الإجراءات الاحترازية المطلوبة قبل أن يقرر إصدار جدول المباريات التي ستكشف لنا مدى كفاءة هذه الإجراءات التي ستتطلب من دون شك تعاون الأندية والتزامها التام بتطبيقها..

صحيح أننا لا يمكن أن نغفل جانب القلق الذي قد يصاحب المرحلة الأولى من الاستئناف على اعتبار أن آثار هذه «الجائحة» الخطيرة ما تزال قائمة وفق ما تطالعنا به التقارير الصحية اليومية، ولكننا في الوقت ذاته نجد أن كثيراً من المجتمعات العالمية قد بدأت العودة التدريجية إلى الحياة الطبيعية والتعايش مع الوضع الراهن بحذر شديد مصحوب بالتزام بكل الإجراءات الاحترازية عملاً بمبدأ الوقاية خير من العلاج وهو ما نشاهده هذه الأيام في المسابقات الكروية الأوروبية..

من القلب نتمنى أن تمر مرحلة الاستئناف الرياضي على الجميع بسلام وأن توفق الأندية في تقديم كل ما يمكن تقديمه من أداء مثالي متفوقين في ذلك على كل التحديات ولعل أبرزها تحدي الأجواء الحارة وأن يتواصل دور وزارة شؤون الإعلام ممثلة في القناة الرياضية لنقل المباريات على الهواء مباشرة ليتسنى لجماهير الأندية متابعة أنديتهم في ظل قرار إقامة المباريات من دون جماهير..

نسأل المولى عز وجل أن يرفع عنا هذه الغمة وأن يمتع الجميع بموفور الصحة والعافية إنه قريب مجيب سميع الدعاء.

*نقلاً عن الوطن البحرينية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.