المسكوت عنه في الأهلي

أحمد الشمراني

نشر في: آخر تحديث:

• وأنت تتأمل النجوم الأجانب في دورينا، تشعر أن هناك فارقاً كبيراً بين نجوم النصر والهلال والشباب وبقية الأندية، لا من حيث الإمكانات ولا من حيث القيمة الشرائية، وهذا عائد إلى الاختيار أولاً والقدرة المالية ثانياً، والأهم من أولاً وثانياً، أن الأندية الثلاثة لا يوجد فيها تاجر عقود وسماسرة صفقات، بقدر ما يوجد فيها من يهمه الكيان.

• أمعنوا النظر هنا وهناك وستجدون أن الهوة اتسعت بين الثلاثة والبقية، وعليه يجب علينا إذا أردنا للأهلي الخير أن ننقذه من ورطة عقود متضخمة، وبعدها نفكر كأهلاويين بصوتٍ عالٍ لكي نصل إلى حقيقة نادٍ خُدع من الأهلاويين أنفسهم وليس غيرهم، ونحن كإعلام علينا مسؤولية كبيرة في تبيان الحقيقة للجمهور، الذي ينبغي أن يعرف أن أعداء الأهلي من الأهلي..!

• بانيغا ومارتينيز وفييتو ثلاثة كل نجم منهم يشكل فريقاً، وقيمة كل لاعب قارنوها بمن أحضره الأهلي قبل النهاية بساعات (أوسو)، وفي ضوئها تدركون عن ماذا أتحدث..!

• لا أسخر ولا أتندر من عشقي، لكنني أربط صفقة بأخرى، وأترك لكم البحث بين السطور عن معاناة نادٍ سببها أهله وناسه الطيبون.

• أمس طالبت بفتح الملفات، واليوم أكررها من أجل الأهلي وحقوق الأهلي التي ضاعت بسبب عقود متضخمة وعمولات لا بد أن تعود لخزانة النادي بعصا القانون.

• ولا أرى غضاضة في أن أخاطب وزارة الرياضة بضرورة التدخل بفحص ومراجعة القوائم المالية ومن ثم إعلان النتائج، ليعرف المشجع الأهلاوي أين أهدرت أموال الأهلي..!

• وأعتقد بل أكاد أجزم أن إدارة الأهلي يهمها هذا الملف لأنها المعنية به، ولا أقول ذلك شكاً أو ريبةً في شخص بعينه أو إدارة بعينها، بقدر ما أتمنى أن يفتح هذا الملف الغامض والمسكوت عنه ويستعيد النادي حقاً هو صاحبه.

• تحدثت مع بعض أعضاء الجمعية العمومية في الأهلي، وقلت سكوتكم على ما حدث للأهلي لا مبرر له، وتحدثت غير مرة مع رئيس الأهلي عن هذا الملف (ملف مالٍ صُرِفَ في غير موضعه)، ووجدت تجاوباً من الكل، والمهم عندي وعند عشاق الأهلي أن نعرف حكاية تلك الأرقام أين ذهبت..؟!

• اسألوا عن اللاعبين الذين وقّع معهم الأهلي بملايين، وتمت إعارتهم للأندية دون أن يستفيد الأهلي ريالاً، بل هناك من استفاد من هذه الإعارة، ثم لا باس أن تسألوا عن المتجر وإيراداته وعقوده أين ذهبت، وهل تعلمون أن منسقي الأهلي تم بيع عقودهم بعد تأهيلهم في أندية أخرى بملايين، وخلف هذا العمل أهلاويون للأسف..؟!

• هذه إشارات، لكن مستقبلاً إن لم أجد تحركاً من الأهلاويين سأطرح المسكوت عنه في الأهلي مرة وثلاثاً وعشراً.

• الملف ضخم، والصمت ليس حلاً يا رئيس الأهلي.

*نقلاً عن عكاظ السعودية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.