"معيار أمان" من أندرويد يستغني عن كلمات المرور

نشر في: آخر تحديث:

أعلن تحالف FIDO Alliance مع شركة #غوغل يوم الاثنين أن نظام التشغيل #أندرويد اعتبارًا من الإصدار 7.0 وما بعده أصبح الآن يدعم معيار FIDO2، ما يعني تمكين مستخدمي أكثر من مليار هاتف حول العالم من تسجيل الدخول إلى التطبيقات دون الحاجة إلى إدخال كلمات المرور.

يذكر أن تحالف FIDO Alliance يختص في ترخيص أجهزة المصادقة مثل القياسات الحيوية ومفاتيح الأمان للتحقق من أنها تتوافق مع مواصفات FIDO، بما في ذلك المعيار الأحدث FIDO2. وهذا يضمن تمكين مستخدمي الويب من استخدام ما يعتمده التحالف عبر جميع التطبيقات وخدمات الويب.

كما يُشار إلى أنه تحالف FIDO Alliance، وهو اختصار لـ "الهوية السريعة على الإنترنت Fast IDentity Online، أُسس في شهر تموز/يوليو 2012 لمعالجة عدم قابلية التشغيل البيني بين تقنيات المصادقة القوية، ومعالجة المشكلات التي يواجهها المستخدمون مع إنشاء وتذكر أسماء مستخدمين وكلمات مرور متعددة.

والآن، ومع حصول نظام أندرويد بإصداره 7.0 وما بعده، فإن مستخدمي النظام الذين يثبتون الإصدار الأحدث من خدمات غوغل بلاي Google Play Services أصبحوا قادرين على الاستفادة من حساس البصمة المدمجة في هواتفهم ومفاتيح الأمان FIDO الوصول إلى التطبيقات ومواقع الويب والخدمات التي تدعم FIDO2 دون الحاجة لإدخال كلمة المرور.

وقال تحالف FIDO Alliance في بيان صحفي إنه يمكن لمطوري الويب والتطبيقات الآن إضافة مصادقة قوية من FIDO إلى تطبيقاتهم ومواقعهم على أندرويد من خلال استدعاء واجهة برمجة تطبيقات بسيطة، وذلك لتوفير أمان غير مرتبط بكلمة مرور، لمقاومة التصيد الاحتيالي لقاعدة سريعة التوسع من المستخدمين النهائيين الذين لديهم بالفعل أجهزة أندرويد رائدة أو سيقومون بالترقية إلى أجهزة جديدة في المستقبل.

يُشار إلى أن معيار FIDO2 مدعوم بالفعل من قبل متصفحات الويب الحالية، مثل كروم من غوغل، وإيدج من مايكروسوفت، وفايرفوكس من موزيلا، ودعم تجريبي من متصفح سفاري التابع لشركة آبل، وهو يهدف إلى تمكين المستخدمين من تسجيل الدخول إلى الخدمات الإلكترونية بسهولة وأمان أكبر باستخدام أجهزة متوافقة مع FIDO2 مثل حساسات بصمات الأصابع أو الكاميرات أو مفاتيح الأمان الخاصة بالتحالف.