.
.
.
.

قصف إسرائيلي يقتل ناشطا فلسطينيا في جنوب قطاع غزة

الغارة جاءت بعد 3 أيام من إعلان التهدئة بين الفلسطينيين والإسرائيليين

نشر في: آخر تحديث:
قتل فلسطيني وأصيب آخر في قصف إسرائيلي على مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة، وأعلنت كتائب القسام، الجناح المسلح لحركة حماس، أن القتيل هو أحد عناصرها، وتأتي هذه الغارة بعد ثلاثة أيام من إعلان التهدئة بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وصرح مسؤولون فلسطينيون بأن إسرائيل قتلت ناشطاً فلسطينياً من حركة المقاومة الإسلامية "حماس" وأصابت آخر في هجوم جوي على دراجة نارية في قطاع غزة يوم الاحد، وأكد الجيش الإسرائيلي وقوع هجوم ولكنه لم يذكر تفاصيل أخرى.

وجاءت أعمال العنف تلك بعد هدوء استمر ثلاثة أيام منذ حدوث تصعيد الأسبوع الماضي قتلت خلاله إسرائيل أربعة من ناشطي غزة بعد إطلاق عشرات الصواريخ على بلدات إسرائيلية، ما أدى الى إلحاق ضرر بمنزلين وإصابة العديد من عمال الزراعة.

وقال مسؤولون في حماس إن المسلحين اللذين هاجمتهما الطائرات الإسرائيلية في بلدة خان يونس من أعضاء حماس، فيما قالت حماس أيضاً إن مسلحيها أطلقوا قذائف مورتر على القوات البرية الإسرائيلية التي قالوا إنها اخترقت غزة بعد الهجوم الجوي.

وأعلنت حماس مسؤوليتها عن بعض من تلك الهجمات الصاروخية الاسبوع الماضي بعد أن أوقفت بشكل كبير إطلاق النار لأشهر في الوقت الذي شن فيه ناشطون آخرون من بينهم الجماعات الجهادية هجمات صاروخية عبر الحدود في الأشهر الأخيرة.

3 صواريخ أطلقت من غزة

ومن الجهة المقابلة أعلن ناطق باسم الشرطة الإسرائيلية أن ثلاثة صواريخ أطلقت من قطاع غزة سقطت صباح اليوم الاحد في جنوب إسرائيل دون أن تسبب إصابات.

وقال ميكي روزنفيلد لوكالة فرانس برس إن "صاروخين سقطا في قطاع غير مأهول من منطقة أشكول وسقط ثالث في محيط بئر السبع. ليس هناك جرحى ولا أضرار".

ورداً على سؤال للإذاعة الإسرائيلية العامة، قال رئيس بلدية بئر السبع "المحتلة" روبيك دانيلوفيتش إنه قرر تعليق الدروس في المدارس حتى إشعار آخر، مضيفاً "هناك عدد كبير من منازل مدينتنا لا تتمتع بالحماية (من الصواريخ) ونحن لا نستهتر بحياة أطفالنا. آمل أن تستأنف الدروس قريباً".

وتأتي هذه الغارة بعد تهدئة جديدة استمرت ثلاثة أيام بين إسرائيل والفلسطينيين في غزة بفضل وساطة مصرية إثر دوامة جديدة من العنف لـ72 ساعة أسفرت عن مقتل ثمانية ناشطين فلسطينيين في القطاع وإصابة ثلاثة أشخاص أحدهم عسكري بجروح خطيرة في إسرائيل.

ومنذ مساء الاربعاء لم يسجل إطلاق أي صاروخ على إسرائيل ولا أي غارة على غزة، فيما قال الجيش الإسرائيلي في بيان إن 610 صواريخ أطلقت على إسرائيل من غزة منذ بداية السنة بينها 150 في تشرين الأول/أكتوبر.