.
.
.
.

حملة اليوم الإلكتروني لمساندة الأسرى المضربين عن الطعام

الشبكة الأوروبية للدفاع عن حقوق الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين تنضم للحملة

نشر في: آخر تحديث:
أعلنت الشبكة الأوروبية للدفاع عن حقوق الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين اليوم الأحد، عن عزمها المشاركة في حملة "اليوم الإلكتروني لمساندة الأسرى المضربين عن الطعام"، والذي من المنتظر أن تنطلق اليوم الاثنين، حيث يشارك بالحملة مئات الصفحات الاجتماعية والمواقع الإلكترونية.

وتهدف الحملة للتعريف بقضية الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام، وتوسيع حملة التضامن معهم والوقوف إلى جانبهم.

هذا ويستمر خمسة أسرى فلسطينيون بالإضراب عن الطعام هم: الأسير أيمن الشراونة (36 عاماً) من بلدة دورا قضاء الخليل مضرب عن الطعام منذ 169 يوما، والأسير سامر العيساوي (33 عاماً) من العيسوية قضاء القدس مضرب عن الطعام منذ 139 يوما. وقد انضم إليهما في الإضراب عن الطعام ثلاثة أسرى منذ 19 يوماً، هم : الأسير جعفر عز الدين (41 عاماً) والأسير طارق قعدان (40 عاماً)، وكلاهما من بلدة عرابة قضاء جنين، وكذلك الأسير يوسف شعبان شافع ياسين (29 عاماً) من قرية عانين قضاء جنين.

وجددت الشبكة الأوروبية تأكيدها على استمرار الحملة الدولية التي أطلقتها بعنوان "أنا مع العدالة.. وأدعم أسرى فلسطين" والتي أطلقتها في 26/11/2012 دعماً ونصرة وتضامناً مع الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

ودعت الشبكة الأوروبية للمساهمة في إيصال صوت الأسرى المضربين للعالم، ومن خلال تصاميم (باللغة العربية، الإنجليزية والفرنسية) والمشاركة الفعالة عبر المواقع الاجتماعية لنصرة الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين.