.
.
.
.

كيري: تحقيق السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين ما زال ممكناً

أكد أن تل أبيب لديها استعداد للسلام وإيجاد أرضية مشتركة لحل الدولتين

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير الخارجية الأميركي، جون كيري الذي يزور إسرائيل والأراضي الفلسطينية، إن السلام ممكن بين الطرفين، إذا تمت تلبية المطالب الأمنية لإسرائيل وتطلعات الفلسطينيين في إقامة دولتهم، حسب تعبيره.

وقال كيري إن تصريحات الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز تؤكد استعداد الإسرائيليين للسلام، وإيجاد أرضية مشتركة لإقامة حل الدولتين.

وقال: "يجب أن نعمل ماً على التوصل إلى تحقيق السلام، ونعلم أن هذا الأمر ليس سهلاً. إن الناس يؤمنون بشدة بإمكانية حل الدولتين، ونحن نعتقد بوجود آفاق للسلام، ونتطلع إلى التباحث مع القيادة الإسرائيلية في كيفية إحياء هذه المساعي، ونقول للجميع إن هناك صعوبات كثيرة، لكنني أؤمن بإمكانية بلوغ الهدف".

وكان كيري قد أجرى مباحثات مع رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض والرئيس الإسرائيلي بيريز.

كما شارك في عشاء مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الذي سيلتقيه مرة أخرى الثلاثاء في القدس.

وكان كيري الآتي من تركيا، وصل مساء الأحد إلى مطار بن غوريون قرب تل أبيب، وتوجه مباشرة إلى رام الله بالضفة الغربية حيث التقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وكان هذا رابع لقاء بين عباس وكيري منذ تسلم وزير الخارجية الأميركي منصبه.

وكانت واشنطن حذرت مسبقاً من أن كيري لا يحمل أي خطة سلام، وقالت المتحدثة باسم الخارجية فيكتوريا نولاند، إن كيري يرغب في "الاستماع" إلى الطرفين لكي "يرى ما يمكن" القيام به لاستئناف المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية المجمدة منذ سبتمبر 2010.