القوات العراقية تؤكد استمرارها في مطاردة عزة الدوري

آخر ظهور له كان في يناير في تسجيل فيديو أكد خلاله دعمه للتظاهرات المناهضة للمالكي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلن مسؤول رفيع المستوى في وزارة الداخلية العراقية، مساء الجمعة، أن القوى الأمنية والعسكرية في البلاد "ما زالت مستمرة بمطاردة" عزة الدوري، الرجل الثاني إبان حكم صدام حسين.

وقال المسؤول إن "القوات والأجهزة الأمنية والعكسرية ما زالت مستمرة بمطاردة ومداهمة وتفتيش أماكن تواجد الدوري".

وكانت السلطات العراقية بدأت مساء الأربعاء حملة تفتيش تستهدف القبض على الدوري المتواري عن الأنظار، بعد ورود معلومات عن وجوده في قضاء الدور في محافظة صلاح الدين.

وكان آخر ظهور للدوري في الخامس من كانون الثاني/يناير في تسجيل فيديو أكد خلاله دعمه للتظاهرات المناهضة لرئيس الوزراء نوري المالكي في المدن السنية والمتواصلة منذ أكثر من 4 أشهر.

يذكر أنه في تشرين الثاني/نوفمبر 2005 رصد الجيش الأميركي مكافأة قيمتها عشرة ملايين دولار لمن يقدم معلومات تؤدي إلى اعتقال الدوري، الذي شغل منصب نائب رئيس مجلس قيادة الثورة المنحل والذراع اليمنى لصدام حسين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.