.
.
.
.

مقتل 28 في مواجهات بين الأمن ومتظاهرين إسلاميين ببنغلادش

مئات الآلاف يتظاهرون بالعاصمة دكا للمطالبة بقانون جديد ضد الكفر

نشر في: آخر تحديث:

قتل ما لا يقل عن 28 شخصاً في بنغلادش في مواجهات عنيفة جرت في العاصمة دكا بين قوات الأمن ومئات الآلاف من المتظاهرين الإسلاميين الذين كانوا يطالبون بقانون جديد ضد الكفر، على ما أعلنت مصادر في الشرطة والمستشفيات، الاثنين 6 مايو/أيار.

وأفاد المتحدث باسم شرطة دكا مسعود الرحمن وكالة "فرانس برس" أن الشرطة استخدمت القنابل الصوتية والغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي لتفريق ما لا يقل عن 70 ألف إسلامي كانوا الاثنين لا يزالون يحتلون حياً تجارياً مهماً.

وصرح المتحدث لـ"فرانس برس": "اضطررنا إلى التحرك لتواصل تحركهم بشكل غير مشروع. هاجمونا بقطع الطوب وعصي القصب والأحجار" مضيفاً أنه تم تفريق التظاهرات صباح الاثنين.

ونقلت جثث 11 ضحية، بينهم شرطي إلى مستشفى كلية الطب في دكا على ما قال مزمل حق الشرطي العامل في المستشفى لوكالة "فرانس برس".

كما أفاد مسؤولو ثلاث عيادات خاصة في دكا أنهم تلقوا 11 جثة أخرى.

وهذه الصدامات التي تعد الأعنف في السنوات الأخيرة في هذا البلد الفقير في جنوب شرق آسيا اندلعت بعد ظهر الأحد وتواصلت حتى فجر الاثنين.