112 قتيلاً في حريق بمجزر للدواجن في الصين

ماس كهربائي وراء الحريق الأسوأ منذ 10 سنوات في تاريخ البلاد

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

لقي ما لا يقل عن 112 شخصاً مصرعهم، الاثنين، في حريق اندلع في مجزر للدواجن شمال شرق الصين، بحسب حصيلة جديدة أعلنها المكتب الإعلامي في إقليم جيلين.

وأعلن المكتب على حسابه على موقع "ويبو"، النسخة الصينية من موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي، تعليقاً على الحريق الذي اندلع في مصنع في ديهوي، أنه "في الساعة 14,35 (6,35 تغ) بلغت الحصيلة الإجمالية 112 قتيلاً و54 جريحاً".

وأشارت وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا" إلى أن الحريق نشب بعد الفجر مباشرة قرب ديهوي في إقليم جيلين، حيث كان أكثر من 300 عامل موجودين في المجزر عندما اندلع الحريق الذي صاحبه صوت انفجار مفاجئ ودخان أسود، مضيفة أن المسعفين الموجودين في المكان يجهلون عدد العالقين داخل المبنى بسبب الحريق.

واعتبرت بوابة "بايدو" الصينية على الإنترنت أن الحريق هو الأسوأ منذ 10 سنوات في تاريخ الصين.

وأوضحت الوكالة أنه نحو 100 عامل تمكنوا من الفرار من المجزر الذي كانت بوابته مغلقة عندما وقع الحريق.

ومن جانبه، أورد التلفزيون الرسمي "سي سي تي في" على مدونته في "ويبو" ان الحريق مردّه الى ماس كهربائي، مشيراً إلى أن الحصيلة كانت الحصيلة قتيلاً في البداية، وازداد العدد مع تقدم النهار.

وأشارت وكالة أنباء الصين الجديدة نقلاً عن مصادر محلية إلى أن رجال الاطفاء لايزالون يكافحون النيران رغم مرور ساعات عدة على اندلاع الحريق.

وغالباً ما لا يتم احترام معايير السلامة في القطاع الصناعي في الصين ما يؤدي الى حوادث خطيرة خصوصاً في قطاع المناجم والتصنيع.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.