زعيم حزب العمال أوغلان يؤيد التظاهرات ضد أردوغان

أردوغان ينتقد دعوة الاتحاد الأوروبي للتحقيق في استخدام الشرطة القوة مع المتظاهرين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعرب زعيم حزب العمال الكردستاني، عبدالله أوغلان، الجمعة عن تأييده للتظاهرات المناهضة للحكومة التي تشهدها تركيا منذ ثمانية أيام، وذلك رغم مفاوضات السلام التي يجريها مع السلطات التركية.

وزعم أوغلان - في رسالة من سجنه تلاها نائب رئيس حزب السلام والديمقراطية بعد عودته من سجن إيمرالي الشمالي الغربي، حيث يقضي الزعيم الكردي عقوبة بالسجن مدى الحياة - أنه يجد حركة المقاومة ذات معنى وأرسل تحيته لها .

ودعا بالمقابل في هذه الرسالة المتظاهرين الذين يطالبون باستقالة رئيس الحكومة رجب طيب أردوغان إلى التنبه لأي استغلال من قبل الحركات القومية التركية .

وشجع أوغلان المتظاهرين على الانفتاح على القوى "الديمقراطية والثورية والوطنية والتقدمية في تركيا".

وبالنسبة لعملية السلام الجارية منذ أشهر في تركيا بين حزب العمال الكردستاني وأنقرة، اعتبر أوغلان أنه "وفى بالتزاماته في هذه المرحلة" وأكثر من ذلك.

إلى ذلك انتقد رئيس الحكومة التركية رجب طيب أردوغان دعوة الاتحاد الأوروبي لحكومته بالتحقيق فيما إذا كانت الشرطة قد استخدمت القوة المفرطة خلال مظاهرات مناهضة لها، واعتبر أردوغان أن ما يحصل في تركيا أمر طبيعي ويحدث في أي بلد ديمقراطي.

أولئك الذين يحاولون أن يعطونا دروسا, أين كانوا عند وقوع أحداث وول ستريت في أميركا؟ وعند استخدام الغاز المسيل للدموع، وعندما توفي 17 شخصاً؟ حدث ذلك في المملكة المتحدة، في فرنسا، في ألمانيا وإلى حد أكبر في اليونان. هذه الاحتجاجات حدثت في هذه البلدان، وهم أعضاء في الاتحاد الأوروبي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.