أوباما يعد بـ"عهد جديد" في الاستخبارات الأميركية

أكد أن الشبكات الإقليمية المرتبطة بالقاعدة مازالت تشكل خطورة على واشنطن

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

وعد الرئيس الأميركي، باراك أوباما، الجمعة 9 أغسطس/آب بتدشين "عهد جديد" في وكالات الاستخبارات الأميركية مع سلسلة اقتراحات جديدة لتعزيز الشفافية في عمل هذه الوكالات ومنع التجاوزات فيها، مؤكداً أن الولايات المتحدة لا تريد أن تتجسس على "المواطنين العاديين".

وقال أوباما في مؤتمر صحافي في البيت الأبيض إنه سيتم تعيين مسؤول عن الحياة الخاصة في وكالة الأمن القومي، مشيراً إلى أن إدارته سترفع السرية عن وثائق متعلقة بالاستخبارات.

كما أعلن أوباما أنه سيعمل مع الكونغرس على إصلاح البنود الواردة في قانون مكافحة الإرهاب المعروف باسم "باتريوت آكت"، والمتعلقة بالسماح لوكالة الأمن القومي بجمع بيانات هاتفية، وذلك بعد السجال الذي أثارته تسريبات إدوارد سنودن في هذه القضية.

وقال أوباما في مؤتمر صحافي في البيت الأبيض: "يمكننا اتخاذ إجراءات تتيح مزيداً من الرقابة ومزيداً من الشفافية".

وأكد أوباما أن تنظيم القاعدة أصبح ضعيفاً، إلا أن شبكاته الإقليمية ما زالت تمثل تهديداً، خصوصاً بعدما أغلقت الولايات المتحدة الأميركية سفاراتها في بعض الدول لدواعٍ أمنية.

وقال أوباما: "ما زالت هناك منظمات إقليمية، مثل تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية الذي يمثل تهديداً". يذكر أن تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية يتمركز في اليمن.

تأتي تصريحات أوباما بعد اضطرار واشنطن إلى إغلاق حوالى 20 سفارة وقنصلية أميركية غالبيتها في العالم الإسلامي بسبب مخاطر تعرضها لهجمات إرهابية.

وبخصوص العلاقات مع روسيا، قال أوباما إن الخطاب المناهض لأميركا في روسيا في تصاعد منذ عودة فلاديمير بوتين إلى سدة الرئاسة، مؤكداً في الوقت نفسه أن "العلاقات غير سيئة" بينه وبين سيد الكرملين.

من جهة أخرى، استبعد أوباما، الذي ألغى قمة مع بوتين كانت مقررة مطلع سبتمبر/أيلول المقبل، فكرة مقاطعة الألعاب الأولمبية الشتوية في سوتشي الروسية في 2014، معتبراً أن مثل هذه الخطوة "غير ملائمة".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.