.
.
.
.

2.5 مليون أردني يدلون بأصواتهم في الانتخابات البلدية

لاختيار رؤساء 100 بلدية و970 عضو مجلس من حوالي 2811 مرشحاً في البلاد

نشر في: آخر تحديث:

بدأ حوالي 2.5 مليون أردني اليوم الثلاثاء، الإدلاء بأصواتهم لانتخاب أعضاء المجالس البلدية في عموم محافظات المملكة الـ12.

ودعا حوالي 2.5 مليون ناخب وناخبة للمشاركة في هذه الانتخابات لاختيار رؤساء 100 بلدية و970 عضو مجلس بلدي من حوالي 2811 مرشحاً في عموم البلاد.

وبموجب قانون الانتخاب، تم حجز 297 مقعداً من المجالس البلدية للنساء.

وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها عند الساعة السابعة صباحاً بالتوقيت المحلي (04:00 بتوقيت غرينتش) على أن تغلق في تمام الساعة الخامسة عصراً (14:00 بتوقيت غرينتش)، مع إمكانية التمديد أربع ساعات كحد أقصى في كل بلدية.

وكان نحو 3.7 مليون أردني سجلوا أسماءهم في سجلات الناخبين لكن الحكومة عادت وأعلنت في وقت سابق عدم مشاركة حوالي 1.25 مليون ناخب هم أفراد القوات المسلحة والأجهزة الأمنية والمغتربين و40 ألف موظف مشرف على الانتخابات، والذين يشكلون بمجملهم 35% من إجمالي عدد المقترعين.

وأعلن مدير الأمن العام الفريق أول ركن طلال الكوفحي الأحد أنه سيتم نشر 50 ألف رجل أمن ودركي في عموم محافظات المملكة لحماية مراكز الاقتراع والعملية الانتخابية من "أية تجاوزات تخالف القانون وتمس صحة نتائجها".

وفي ظل مقاطعة الحركة الإسلامية المعارضة ومشاركة هامشية للأحزاب القومية واليسارية، يتوقع أن تكتسح شخصيات عشائرية نتائج الانتخابات في عموم البلاد.