الحكومة العراقية تتجه إلى تنفيذ مطالب المتظاهرين

أبرز المطالب إلغاء الرواتب التقاعدية للبرلمانيين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلنت مصادر حكومية عراقية أن الحكومة تتجه إلى تلبية أبرز مطالب المتظاهرين الذين خرجوا في نهاية أغسطس الماضي في معظم محافظات العراق للمطالبة بالقضاء على الفساد وإلغاء الرواتب التقاعدية للرئاسات الثلاث والبرلمانيين.

وأعلن رئيس الوزراء نوري المالكي مناقشة المطالب في الجلسة القادمة لمجلس الوزراء، وقال نائبه حسين الشهرستاني إن اللجنة التي يترأسها انتهت من وضع مسوّدة قانون التقاعد الموحد وإلغاء الرواتب التقاعدية للبرلمانيين، وهذا كان من أبرز المطالب التي رُفعت في المحافظات التي تظاهرت يوم الجمعة .

ولم الناشطون المدنيون ومن خرج رافعاً المطالب الشعبية بخطوات الحكومة ووعودها، واعتبروا ذلك مراوغةً؛ لأن البرلمان يعمل أصلاً على قانونٍ لإلغاء رواتب أعضائه التقاعدية وإن لم ينفذْ شيئاً على أرض الواقع حتى الآن.

الغضب الشعبي من تعامل أجهزة الدولة الأمنية مع المتظاهرين خصوصاً في بغداد والناصرية والظهور الرسمي بتصريحات تؤيد مطالبهم، ازدواجية قد ترفع من سقف المطالب وتزيد من إصرار المجتمع المدني على الاعتصام لحين تحوّل مطالبهم الى واقع على الأرض.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.