.
.
.
.

وفاة الجندي الإسرائيلي متأثراً بإصابته في الضفة الغربية

الحادث وقع في وسط مدينة الخليل قرب الحرم الإبراهيمي

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الجيش الإسرائيلي أن الجندي الذي أصيب، الأحد، بالرصاص في الخليل بجنوب الضفة الغريبة توفي متأثراً بجروحه.

وأورد بيان عسكري أن "جندياً في الجيش الإسرائيلي قتل بالرصاص في الخليل"، مضيفاً أنه "تم نقل الجندي إلى العناية الفائقة حيث قضى متأثراً بجروحه".

وكانت المتحدثة باسم الشرطة، لوبا سمري، صرحت في وقت سابق بأن "جندياً إسرائيلياً أصيب إصابة خطرة بعيارات نارية"، في إشارة إلى ناشطين فلسطينيين.

وأوضحت أن الحادث وقع في وسط مدينة الخليل قرب الحرم الإبراهيمي.

وأضافت أن الجندي "نقل إلى المستشفى للمعالجة، وتقوم الشرطة والجيش بتفتيش المنطقة بحثاً عن مشبوهين".

وأغلق الجيش مدينة الخليل، وأقفل طرقاً لتسهيل عملية البحث عن مطلق النار، كما ذكر شهود.

وقبيل إطلاق النار، أوضح شهود أن صدامات وقعت في المدينة بين القوات الإسرائيلية وفلسطينيين كانوا يرشقون حجارة، وأن فلسطينياً أصيب برصاصة مطاطية.

والسبت، عثر على جثة جندي إسرائيلي خطف وقتل بيد فلسطيني. ودفن الأحد في مدفن عسكري في هولون.

ويقول جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي (شين بيت) إن فلسطينياً كان الجندي يعمل معه في مدينة بيت يام، اعترف بالوقائع.