.
.
.
.

السودان: طلب تأشيرة البشير لا يزال لدى سفارة أميركا

وزارة الخارجية تنفي تراجع الرئيس السوداني عن قرار المشاركة في الجمعية العامة

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت وسائل إعلام رسمية أن وزارة الخارجية السودانية نفت أن يكون الرئيس السوداني، عمر حسن البشير، قد قرر عدم حضور دورة الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك. وقالت إن طلب منحه تأشيرة الدخول لا يزال لدى السفارة الأميركية.

وأفادت وكالة الأنباء السودانية بأن وزارة الخارجية كررت دعوتها للولايات المتحدة بأن تقوم بواجبها كدولة مضيفة للأمم المتحدة وأن تصدر التأشيرة.

وكانت المحكمة الجنائية الدولية قد أصدرت من قبل أمراً باعتقال البشير على خلفية اتهامه بجرائم ضد الإنسانية في إقليم دارفور.

وسافر البشير عقب صدور الحكم المذكور في عدة رحلات خارجية دون أن يواجه أي محاولة اعتقال.