.
.
.
.

استدعاء القائم بالأعمال الأميركي لعدم منح البشير تأشيرة

واشنطن نصحت الرئيس السوداني بعدم السفر لأنه متهم بجرائم حرب

نشر في: آخر تحديث:

قالت وزارة الخارجية السودانية، اليوم الجمعة، إن السودان استدعى القائم بالأعمال الأميركي في الخرطوم للاحتجاج على عدم منح الرئيس عمر حسن البشير تأشيرة دخول لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وقالت الوزارة في بيان إن عدم منح البشير تأشيرة "عطل مصالح قومية حيوية للسودان".

وأعلنت وزارة الخارجية الأميركية، الاثنين الماضي، أن الرئيس السوداني عمر حسن البشير تقدم بطلب للحصول على تأشيرة لدخول الولايات المتحدة لحضور افتتاح أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، مضيفة أنه يتعين عليه عدم القيام بهذه الرحلة لأنه متهم بجرائم حرب.

وقالت ماري هارف، المتحدثة باسم الخارجية الأميركية، إن واشنطن تلقت طلب البشير لحضور اجتماع الجمعية العامة، إلا "أننا نندد بأي جهد من جانبه لإتمام ذلك".