.
.
.
.

أحكام بالسجن على متهمين بـ"تفجير ميدان السبعين" باليمن

وقع التفجير في مايو 2012 وراح ضحيته أكثر من 80 عنصراً من القوات الخاصة

نشر في: آخر تحديث:

أفاد مراسل العربية في صنعاء بأن المحكمة الخاصة بقضايا الإرهاب حكمت على المتهمين في قضية تفجير ميدان السبعين بالسجن في مدد تتراوح بين سنتين إلى عشر سنوات.

واعتبرت المحكمة قائد الأمن المركزي، اللواء عبدالملك طيب وأركان حربه يحيى محمد عبدالله صالح إلى جانب مسؤول الحماية الأمنية في الحرس الخاص السابق عبد ربه معياد شركاء في جريمة تفجير ميدان السبعين التي وقعت في مايو 2012 وأسفرت عن مقتل أكثر من ثمانين عنصراً من القوات الخاصة وطالبت بإحالتهم إلى التحقيق.

وكان المدعي العام في النيابة الجزائية المتخصصة استكمل إجراءات التحقيق في واقعة التفجير الذي استهدف جنود الأمن المركزي في ميدان السبعين، وأحال ملف القضية إلى المحكمة وعلى ذمتها 10 متهمين بتهمة الاشتراك في عصابة مسلحة شملهم قرار الاتهام الصادر في القضية.