73 قتيلاً في زلزال بقوة 7.1 درجة ضرب وسط الفلبين

انهيار كنيسة تعود للقرن الـ16.. ولا يزال من الصعب تحديد حجم الأضرار وعدد الضحايا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قتل 73 شخصاً على الأقل في زلزال قوي ضرب صباح الثلاثاء وسط الفلبين، إحدى المناطق السياحية في البلاد كما أعلنت السلطات.

وقتل 57 شخصاً على الأقل في جزيرة بوهول قرب مركز الزلزال الذي بلغت قوته 7.1 درجة على مقياس ريختر و16 شخصاً في جزيرتي سيبو وسيكيوجور المجاورتين بحسب الشرطة.

ووقع الزلزال عند الساعة 8:12 (00:12 بتوقيت غرينتش) وحدد مركزه على بعد 5 كلم شرق باليليهان في منطقة بوهول على عمق 20 كلم، كما أعلن المعهد الجيوفيزيائي الأميركي.

وتقع سيبو إحدى المدن الأكثر اكتظاظاً بالسكان في الفلبين على بعد 60 كلم من باليليهان على الجانب الآخر من مضيق سيبو.

ومنطقة سيبو وبوهول من الوجهات السياحية الأكثر شعبية في الفلبين بسبب الشواطئ ومرتفعات بوهول.

وأشار السكان والسياح إلى العديد من الأضرار المادية التي لحقت بالمباني الحديثة والقديمة والكنائس والجامعات والطرقات.

وفي بوهول انهارت كنيسة تعود إلى القرن السادس عشر عند مطلع حقبة الاستعمار الإسباني. ولا يزال من الصعب تحديد حجم الأضرار وعدد الضحايا.

ولم يطلق مركز التحذير من تسونامي في المحيط الهادي أي إنذار. وتبعت الزلزال أربع هزات ارتدادية بلغت قوتها أكثر من خمس درجات.

وحدد مركز الزلزال على مسافة 329 كلم من العاصمة مانيلا.

وباليليهان المدينة الواقعة على بعد كيلومترات من مركز الزلزال يسكنها حوالي 18500 شخص، بينما تضم سيبو 2.5 مليون نسمة وتعتبر مركزا اقتصاديا وسياسيا وثقافيا وجامعيا في وسط الأرخبيل. ومرفؤها ومطارها يعتبران الأكبر في البلاد بعد منشآت مانيلا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.