مقتل 3 مسؤولين محليين في 8 هجمات انتحارية غرب العراق

السلطات فرضت حظر تجوال لساعات ثم رفعته خوفاً من أعمال إرهابية

نشر في: آخر تحديث:

هاجم ثمانية انتحاريين الأحد مبنى قائم مقامية بلدة راوة في محافظة الأنبار غرب العراق ومركز الشرطة فيها، ما أدى في حصيلة أولية إلى مقتل ثلاثة مسؤولين محليين وثلاثة من الشرطة، وفقا لمسؤولين.

وأوضحت المصادر أن ثلاثة انتحاريين يرتدون أحزمة ناسفة إضافة إلى انتحاري يقود سيارة مفخخة، هاجموا مبنى قائم مقامية راوة، فيما هاجم أربعة انتحاريين آخرون مركز الشرطة وحاجزا رئيسيا للجيش.

ومن جهته، أفاد مراسل العربية في بغداد أن شرطة الأنبار رفعت حظر التجوال في منطقة الفلوجة - الأنبار غربي العراق، بعد تنفيذ عملية أمنية استهدفت أوكاراً لمسلحين مطلوبين قضائياً من دون تحديد نتائج العملية الأمنية.

وكانت الشرطة فرضت حظر التجوال، بعد ورود معلومات استخباراتية تفيد بالتحضير لهجمات تستهدف مراكز للشرطة ونقاط تفتيش من قبل مسلحين.