.
.
.
.

أستراليا تعلن الانسحاب من أفغانستان قبل عيد الميلاد

رئيس الحكومة وصف انسحاب الكتيبة المكونة من 1000 رجل بـ"الحلو والمُر"

نشر في: آخر تحديث:

أعلن رئيس الحكومة الأسترالية تون ايبوت خلال زيارة لأفغانستان أن انسحاب الكتيبة الأسترالية، وقوامها 1000 رجل، من هذا البلد سيتم قبل عيد الميلاد، واصفا الانسحاب بـ"الحلو والمر".

وأضاف في بيان نشر الثلاثاء "مهمتنا في أفغانستان كانت ضرورية من أجل أمننا القومي".

وخدم أكثر من 20 ألف جندي أسترالي ضمن القوة الدولية التابعة للحلف الأطلسي في أفغانستان "إيساف" منذ 2001، قتل منهم 40 جنديا في المعارك وجرح 260 آخرين.

وجدد توني إيبوت التأكيد على التزام بلاده تجاه كابول من خلال تدريب قوات الأمن الأفغانية والمساعدة على التنمية.

فيما سيبقى مئات الأستراليين في أفغانستان من أجل مهمات غير قتالية.