.
.
.
.

سيارة ملغومة تدمر البنك الوحيد في بلدة بشمال مالي

لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن التفجير الذي ضرب بنك ماليان سوليداريتي

نشر في: آخر تحديث:

قال شاهدان إن سيارة ملغومة دمرت البنك الوحيد الذي يعمل في بلدة كيدال بشمال مالي اليوم السبت.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها على الفور عن الهجوم على بنك ماليان سوليداريتي الذي وقع الساعة 06:45 بالتوقيت المحلي، الموافق للتوقيت العالمي. وكان متمردو الطوارق الانفصاليون أعلنوا في 29 نوفمبر/تشرين الثاني إنهاء وقف لإطلاق النار مدته 5 أشهر مع حكومة مالي ورفعوا السلاح.

وقال إبراهيم ميجا أحد سكان كيدال "النيران تندلع من سيارة أمام البنك بعد الانفجار. يتصاعد من البنك دخان كثيف يغطي السماء فوق البلدة".