.
.
.
.

ملك البحرين: اتفقنا على الانتقال من التعاون إلى الاتحاد

هنأ شعبه على موافقة المجلس على إنشاء قيادة عسكرية موحدة للقوات المسلحة

نشر في: آخر تحديث:

أكد العاهل البحريني، الملك حمد بن عيسى آل خليفة، استعداد مملكة البحرين ومن هذا اليوم لإعلان الاتحاد الخليجي، معرباً عن تطلعه للدعوة للقمة الخاصة بالإعلان عن قيام هذا الاتحاد بالرياض.

وقال الملك حمد إنه تداول مع قادة دول مجلس التعاون موضوع الانتقال من التنسيق والتكامل إلى الاتحاد، وتم الاتفاق على مواصلة العمل في هذا الصدد، كما جاء في خطابه بمناسبة احتفال مملكة البحرين بأعيادها الوطنية.

وهنأ العاهل البحريني القوات المسلحة وشعبه على موافقة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، على إنشاء قيادة عسكرية موحدة للقوات المسلحة لضمان العمل الدفاعي المشترك، وإقرارهم إنشاء مركز التنسيق البحري للأمن البحري في البحرين.

وشكر العاهل الحكومة على ما تم إنجازه من مشاريع إسكانية، موجهاً ببناء أربعين ألف وحدة سكنية جديدة وفي أقصر مدة ممكنة والخدمات الأخرى المكملة.

كما شكر الملك حمد كافة منتسبي قوة دفاع البحرين وقوات الأمن العام والحرس الوطني على ما يبذلونه من جهود مخلصة في الحفاظ على أمن البلاد واستقرارها، مشيراً إلى أنه سيتم تكريم رواد العمل الوطني لعطائهم المتميز في خدمة وطنهم، وأيضاً وحدة العمليات الخاصة بالحرس الوطني الفائزة بالمركز الأول في الجاهزية القتالية، وهنأهم جلالته جميعاً على ما حققوه من مستوى رفيع، كما تعودنا على تقدير الجهود المتميزة في هذه المناسبة الوطنية المهمة.

يذكر أن مملكة البحرين تحتفل بأعيادها الوطنية في يومي 16-17 ديسمبر إحياء لذكرى قيام الدولة البحرينية الحديثة في عهد المؤسس أحمد الفاتح ككيان عربي إسلامي عام 1783 ميلادية، والذكرى 42 لانضمامها في الأمم المتحدة كدولة كاملة العضوية.