.
.
.
.

غرق 200 مدني أثناء فرارهم من المعارك في جنوب السودان

ناطق باسم الجيش كشف أن السفينة المحملة بأكثر من طاقتها تعرضت لحادث

نشر في: آخر تحديث:

غرق أكثر من 200 مدني من جنوب السودان أثناء فرارهم من القتال الدائر في بلادهم صباح الثلاثاء إثر تعرض السفينة المكتظة التي كانت تقلهم لحادث، كما قال الناطق باسم الجيش فيليب اغير.

وقال اغير "هناك ما بين 200 و300 شخص غرقوا، بينهم نساء وأطفال، لأن السفينة كانت محملة بأكثر من طاقتها".

وأضاف "كانوا هاربين من المعارك التي استؤنفت في مالاكال" عاصمة ولاية أعالي النيل".

وبدأ القتال بين جيش جنوب السودان والمتمردين في 15 ديسمبر الماضي، وسرعان ما تحول إلى عنف قبلي بين الدينكا والنوير.

وأعلنت الأمم المتحدة أن نحو 400 ألف شخص فرّوا من منازلهم بسبب المعارك في جنوب السودان، التي أوقعت أكثر من 1000 قتيل.

وفرّ 50 ألف شخص إلى دول مجاورة هرباً من عنف الاشتباكات الناشبة في جنوب السودان.

ولجأ ملايين من مواطني الجنوب إلى شمال السودان أثناء الحرب الأهلية في الجنوب، التي استغرقت 22 عاماً.

وانتهت الحرب إثر اتفاق سلام شامل في يناير 2005، أفضى إلى إعلان جنوب السودان دولة مستقلة في يوليو 2011.