أردوغان يتهم جماعة كولن بإقامة "إمبراطورية رعب"

رئيس الوزراء التركي تحدث صراحة عن نفوذ أتباعها في القضاء والشرطة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

شنّ رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، الأربعاء، هجوماً جديداً على جمعية الداعية المسلم، فتح الله كولن، المتهمة بالتآمر ضده، مندداً بـ"إمبراطورية الرعب" التي أقامتها في تركيا.

وفي كلمة أدلى بها في أنقرة أمام السفراء الأتراك، طلب أردوغان من الحضور أن يصفوا لزملائهم الأجانب "الوجه الحقيقي لهذه المنظمة، وطموحاتها ومآربها"، إضافة إلى "أبعاد الخطر" الذي تمثله.

وقال أردوغان أيضاً إن "إمبراطورية الرعب التي أقامتها هذه المنظمة، لاسيما في القضاء والشرطة، ينبغي أن تتوضح بالكامل".

ومنذ شهر يتهم رئيس الوزراء الجماعة التي يخوض حرباً ضدها، بالتلاعب بتحقيق حول الفساد يستهدف عشرات الشخصيات المعروفة بقربها منه، وذلك بهدف زعزعة موقعه عشية الانتخابات البلدية في 30 مارس، والرئاسية في أغسطس 2014.

إلا أن أردوغان لم يحدد خصمه بوضوح على الإطلاق، ولم يسمه إلا باسم "منظمة" أو "عصابة إجرامية".

واتهم رئيس الوزراء أيضاً، الأربعاء، أتباع كولن بأنهم يطلقون "حملة افتراء ليثبتوا أن تركيا تدعم الإرهاب".

وقال: "نحن ضد القاعدة والنصرة، ولذا تركيا استحقت مكانتها في مكافحة الإرهاب الدولي".

وتابع أردوغان: "لا نقبل الإرهاب سواء كان انفصالياً أو دينياً أو إتنياً أو طائفياً. الإرهاب بالنسبة إلينا إرهاب أياً كان مصدره، وندينه بشدة".

وفي إطار عملية تستهدف القاعدة، فتشت الشرطة التركية، أمس الثلاثاء، في جنوب البلاد مكاتب مؤسسة المساعدات الإنسانية، وهي منظمة إسلامية غير حكومية مقربة جداً من الحكومة.

وندّدت مؤسسة المساعدات الإنسانية، على غرار الحكومة، بـ"حملة تشهير" مرتبطة مباشرة برأيهما بفضيحة مكافحة الفساد الجارية.

ويشتبه في أن تركيا سلمت أسلحة الى بعض المجموعات السورية المعارضة المقربة من تنظيم القاعدة، لكنها رفضت على الدوام المزاعم التي تشير الى هذا الأمر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.