.
.
.
.

الصليب الأحمر يعلق أنشطته في السودان بأمر من الحكومة

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، السبت، لوكالة فرانس برس، أن السلطات السودانية أمرتها بتعليق أنشطتها في السودان.

وقال الناطق باسم اللجنة في السودان، رفيع الله قريشي: "لقد تلقينا رسالة رسمية من لجنة المساعدة الإنسانية، وهي هيئة حكومية تبلغنا بتعليق أنشطتنا اعتباراً من اليوم 1 فبراير ".

وأضاف أن لجنة المساعدة الإنسانية أشارت إلى بعض القضايا التقنية التي تتعلق بالعمل، الذي كانت تأمل اللجنة الدولية للصليب الأحمر في إنجازه هذه السنة في السودان.

وكان الصليب الأحمر قام بتسهيل تسليم وإعادة العديد من السجناء الذين كانوا محتجزين لدى مجموعات في إقليم دارفور.

وأشار قريشي إلى أن الصليب الأحمر قام بتأمين خدمات صحية ومساعدات غذائية ومعدات ساعدت أكثر من 1,5 مليون شخص في مناطق مختلفة بالبلاد السنة الماضية.

وأكد أنه رغم تعليق المشاريع فإن موظفي الصليب الأحمر البالغ عددهم حوالي 700 شخص من المحليين والأجانب سيبقون في مكاتبهم، فيما تجري محادثات في الأيام المقبلة مع وزارة الخارجية ولجنة المساعدة الإنسانية ووكالات حكومية أخرى.

وأضاف: "الهدف هو استئناف أنشطتنا في أسرع وقت ممكن لمساعدة ضحايا النزاع المسلح".