قتيل وجريح في انفجار سيارتين مفخختين في مقديشو

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قتل حارس وجرح مسؤول عسكري، اليوم الاثنين، في مقديشو في انفجارين منفصلين استهدفا مسؤولين في الحكومة الصومالية، كما أعلن مسؤولون وشهود عيان.

وقالت الشرطة إن أحمد عمر مودان، مساعد قائد جهاز الأمن في منطقة شابيل السفلى التي تمتد شمال وغرب مقديشو، أصيب إصابة خطرة نتيجة انفجار قنبلة ثبتت في سيارته على ما يبدو.

وانفجرت سيارة مفخخة أخرى أمام فندق في شمال العاصمة الصومالية حيث يقيم عدد من المسؤولين في الحكومة الصومالية، وفقا للشرطة.

وأعلن المسؤول في الشرطة محمد موري أن "السيارة كانت متوقفة قرب الفندق وانفجرت. هناك ضحايا"، من دون توضيحات أخرى.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن هذين الانفجارين على الفور، لكن العاصمة الصومالية تشهد باستمرار هجمات تنسب إلى حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة منذ أن طردتها قوة الاتحاد الإفريقي من مقديشو في أغسطس 2011.


انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.