متمردون يهاجمون ولاية أعالي النيل بجنوب السودان

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قال متحدث باسم حكومة ولاية أعالي النيل في جنوب السودان، إن متمردين هاجموا ملكال عاصمة الولاية المنتجة للنفط اليوم الثلاثاء، في أول اندلاع للقتال هناك منذ وقع المتمردون والحكومة على وقف إطلاق النار في يناير الماضي.

وتتبادل حكومة الرئيس سلفا كير والمتمردون الموالون لنائب الرئيس السابق ريك مشار الاتهامات بانتهاك اتفاق وقف إطلاق النار الذي وقع في 23 يناير في إثيوبيا.

وقال فيليب جيبن المتحدث باسم حكومة ولاية أعالي النيل "يستمر القتال، لكن قواتنا لا تزال تحكم السيطرة على ملكال".

وقال مسؤول بالأمم المتحدة إنه تلقى تقارير عن اندلاع القتال في ملكال لكنه لم يؤكدها.

وسقطت المدينة في أيدي المتمردين عندما بدأ القتال لأول مرة في منتصف ديسمبر قبل أن تستعيدها قوات الحكومة الشهر الماضي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.