.
.
.
.

لبنان.. المشنوق يدعو لإقفال "معابر الموت" مع سوريا

نشر في: آخر تحديث:

دعا وزير الداخلية اللبناني نهاد المشنوق إلى إغلاق المعابر المفتوحة مع الحدود السورية، والتي سماها معابر الموت، وطالب الأطراف السياسية بمساندة القوى الأمنية لإغلاق الحدود السورية من ناحية سوريا إلى لبنان والعكس.

وأكد أنه على القوى السياسية اللبنانية إعادة النظر في موقفها من الحرب الدائرة في سوريا، وأضاف أن الحدود المفتوحة مع سوريا أدخلت 15 سيارة مفخخة إلى الأراضي اللبنانية.

ومن جانبه دعا رئيس الحكومة تمام سلام اللبنانيين إلى التكاتف والتضامن في مواجهة الإرهاب بجميع أشكاله، وذلك في رد أول رد فعل له بعد تفجير الهرمل.

وكان هجوم بسيارة مفخخة قد استهدف نقطة تفتيش تابعة للجيش في منطقة الهرمل في البقاع الشمالي، ما أدى إلى مقتل جنديين لبنانيين، بالإضافة إلى الانتحاري.

يذكر أن انتحارياً قاد سيارة رباعية الدفع من طراز شيروكي، وقام بتفجيرها في الحاجز، فيما وردت أنباء عن الاشتباه في سيارة أخرى قرب موقع الانفجار قام الجيش اللبناني بفحصها.

وكشفت الصور الأولى للحادث عن اندلاع نيران كثيفة في الحاجز العسكري، ومحاولات من الدفاع والمدني والأهالي السيطرة على الحريق.

وتعد مدينة الهرمل الواقعة في سهل البقاع اللبناني معقلاً لحزب الله الشيعي، الذي يقاتل إلى جانب الجيش السوري ضد المعارضة المسلحة. وكانت هذه المدينة مسرحاً لهجمات عدة في الأشهر الأخيرة على خلفية النزاع في سوريا.

واستهدف مسلحون أهدافاً تابعة لحزب الله اللبناني عقب التدخل السافر للحزب في الحرب الدائرة في سوريا إلى جانب النظام ضد المعارضة.