.
.
.
.

نواب بالكويت يطالبون بضم إيران والعراق لمجلس التعاون

نشر في: آخر تحديث:

طالب نواب في مجلس الأمة الكويتي بضم إيران والعراق واليمن إلى مجلس التعاون الخليجي، حيث أكد النائب عدنان عبدالصمد لصحيفة "الراي" أنه لو تم تأسيس منظومة سياسية إقليمية تضم كلاً من إيران والسعودية فإن ذلك سيكون أكبر انفراج لغالبية المشاكل المعقدة، ليس على مستوى المنطقة فقط بل على مستوى العالمين العربي والإسلامي.

ومن جهته قال النائب عبدالحميد دشتي إن انضمام إيران والعراق إلى مجلس التعاون الخليجي يأتي من مبدأ "الأقربون أولى بالمعروف"، مضيفاً أنهم أولى من الأردن ومصر اللذين طالب نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي ضاحي خلفان بضمّهما إلى المجلس.

وتعليقاً على الموضوع، قالت الكاتبة الصحافية سوسن الشاعر، في مداخلة مع قناة "العربية" من المنامة، لم نرحب بالمطالبة بضم إيران لمجلس التعاون، وقالت: "إننا نمر بمرحلة يجب أن نتجنب فيها الاحتكاك بإيران"، مشيرة إلى المخاطر الدولية الكثيرة التي تتعرض لها دول المنطقة.

وأضافت: "كل ما تفعله إيران يضر بمجلس التعاون الخليجي ويهدد أمن المنطقة"، مشددة على أهمية اتقاء شر إيران. وقالت: "نحن نتحدث عن الامتداد الجغرافي والقومي والتاريخي المشترك"، حينما يتم التحدث عن ضمّ كل من مصر والأردن إلى دول مجلس التعاون الخليجي، منوهة إلى أنه لا يوجد أي وجه للمقارنة بين ضم إيران وضم كل من مصر والأردن إلى المجلس.