إسرائيل: خطأ فني خلف إطلاق صواريخ من القبة الحديدية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أوضح الجيش الإسرائيلي اليوم، أن ما حدث في إيلات كان عبارة عن خطأ فني في منظومة القبة الحديدية التي أطلقت عددا من صواريخ الاعتراض بدون وجود قصف من سيناء.

وكانت أنباء تحدثت عن تعرض مدينة إيلات إلى إطلاق صاروخي جراد من سيناء، حيث قامت منظومة القبة الحديدية باعتراض تلك الصواريخ المزعومة، فيما سقط صاروخ ثالث في منطقة مفتوحة بدون أن يحدث أضرارا، ولم تنطلق صافرات الإنذار، ليتبين بعد ذلك أن الصواريخ أطلقت بسبب خطأ فني ولا وجود لأي صواريخ أطلقت من سيناء.

وقد يكون مرد هذا الخطأ هو تحليق مقاتلات إسرائيلية على علو منخفض جداً فوق إيلات مما فعّل منظومة القبة الحديدية بالرد وإطلاق الصواريخ.

يذكر أن الولايات المتحدة الأميركية أبرمت مع إسرائيل اتفاقا يقضي بتطوير منظومة القبة الحديدية الدفاعية بمبلغ 429 مليون دولار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.